المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النفط يستقر عند 80 دولارا للبرميل بعد إعلان أمريكا خطة استخدام مخزونها للطوارئ

النفط يستقر عند 80 دولارا للبرميل بعد إعلان أمريكا خطة استخدام مخزونها للطوارئ
النفط يستقر عند 80 دولارا للبرميل بعد إعلان أمريكا خطة استخدام مخزونها للطوارئ   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – استقرت أسعار النفط بالقرب من 80 دولارا للبرميل يوم الثلاثاء بعد أن أعلنت الولايات المتحدة عن خطط للإفراج عما يصل إلى 50 مليون برميل من احتياطياتها لتهدئة السوق.

وقال البيت الأبيض إن الإجراء تم بالتنسيق مع إجراءات مماثلة من الصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان وبريطانيا.

لكن محللين قالوا إن تأثير ذلك على الأسعار من المرجح أن يكون قصير الأجل بعد سنوات من تراجع الاستثمارات والتعافي القوي عالميا من جائحة كوفيد-19.

وانخفضت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 12 سنتا أو 0.15 بالمئة إلى 79.58 دولار للبرميل بحلول الساعة 1304 بتوقيت جرينتش بعد أن نزلت في وقت سابق إلى 78.55 دولار، في حين تراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 50 سنتا أو 0.65 بالمئة إلى 76.25 دولار للبرميل.

وقالت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إن الإفراج عن 50 مليون برميل من الاحتياطيات البترولية الاستراتيجية للولايات المتحدة سيبدأ في الوصول إلى السوق من منتصف إلى أواخر ديسمبر كانون الأول.

كما أعلنت الهند الإفراج عن خمسة ملايين برميل نفط من احتياطياتها الاستراتيجية.

ولم تستجب حتى الآن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وروسيا وحلفاؤهما، الذين يطلق عليهم (أوبك+)، لمطالب متكررة من واشنطن لضخ المزيد من النفط.

وقال وزير الطاقة الإماراتي سهيل المزروعي يوم الثلاثاء إن بلاده “لا ترى منطقا” في زيادة مساهماتها في الأسواق العالمية حاليا.

وأضاف أن البيانات العلمية التي تم جمعها قبيل اجتماع أوبك+ المقبل في ديسمبر كانون الأول تشير إلى أن الربع الأول من 2022 سيشهد فائضا نفطيا.