المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أدنوك تستثمر 127 مليار دولار خلال 2022-2026 مع زيادة احتياطي النفط والغاز

أدنوك تستثمر 127 مليار دولار خلال 2022-2026 مع زيادة احتياطي النفط والغاز
أدنوك تستثمر 127 مليار دولار خلال 2022-2026 مع زيادة احتياطي النفط والغاز   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

القاهرة (رويترز) – أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) يوم الأربعاء خطة استثمارية لإنفاق 127 مليار دولار خلال الفترة 2022-2026 كما أعلنت زيادة الاحتياطيات الوطنية للإمارات من النفط والغاز.

وقالت الشركة المملوكة للدولة إن الاحتياطيات الوطنية زادت بمقدار أربعة مليارات برميل من النفط بالإضافة إلى 16 تريليون قدم مكعبة قياسية من الغاز الطبيعي.

وقالت أدنوك إن ذلك يعزز مكانة الإمارات لتحتل المركز السادس في قائمة الاحتياطيات النفطية على مستوى العالم والمركز السابع في احتياطيات الغاز.

ورأس ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان اجتماعا لمجلس إدارة أدنوك اعتمد انفاقا استثماريا قدره 466 مليار درهم (127 مليار دولار) في السنوات الخمس المقبلة وذلك ارتفاعا من 122 مليار دولار للفترة 2021-2025.

وقالت أدنوك دون ذكر تفاصيل إن هذا الاستثمار سيرفع القدرة الإنتاجية للشركة وكذلك محفظتها في أنشطة التكرير والتوزيع بالإضافة إلى الأنشطة منخفضة الكربون والطاقة النظيفة.

وأضافت الشركة أنها وجهت منذ تطبيق برنامج القيمة المحلية المضافة في 2018 ما قيمته 105 مليارات درهم إلى اقتصاد الإمارات وأتاحت أكثر من 3000 وظيفة في القطاع الخاص منها أكثر من ألف خلال العام الجاري.

وقالت إنها تهدف لإعادة أكثر من 160 مليار درهم إلى اقتصاد الإمارات في الفترة 2022-2026 من خلال البرنامج ذاته.

كما وافق مجلس إدارة أدنوك على استراتيجية لمصادر الطاقة الجديدة بهدف تقليص بصمتها الكربونية والاستفادة من الفرص في الطاقة المتجددة والهيدروجين وأنواع الوقود الأخرى منخفضة الكربون.

من ناحية أخرى أعلنت الحكومة شراكة في مجال الطاقة النظيفة بهدف قيادة المساعي الرامية للوصول إلى الصافي الصفري في الانبعاثات الكربونية بحلول 2050.

وستضم شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة) وشركة مبادلة للاستثمار وأدنوك تحت اسم أبوظبي للطاقة النظيفة (مصدر).

وقالت طاقة في بيان منفصل إن الشراكة ستكون لها قدرة حالية مجمعة ومستقبلية وحصرية تتجاوز 23 جيجاوات من الطاقة المتجددة مع توقع وصولها لأكثر من 50 جيجاوات إجمالا بحلول 2030.

وسيكون لطاقة الدور القيادي بحصة 43 في المئة في نشاط الطاقة المتجددة في مصدر على أن تملك مبادلة 33 في المئة وأدنوك 24 في المئة.

من ناحية أخرى قالت أدنوك إنها سيكون لها الدور القيادي بحصة 43 في المئة في نشاط الهيدروجين الأخضر في مصدر على أن تكون حصة مبادلة 33 في المئة وحصة طاقة 24 في المئة.