المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لوك أويل الروسية تتوقع تمديد اتفاق أوبك+ في اجتماع يناير

لوك أويل الروسية تتوقع تمديد اتفاق أوبك+ في اجتماع يناير
لوك أويل الروسية تتوقع تمديد اتفاق أوبك+ في اجتماع يناير   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – قال ليونيد فيدون نائب رئيس شركة النفط الروسية الكبرى لوك أويل يوم الجمعة إنه يتوقع أن تُبقي أوبك+ على قرارها زيادة إنتاج النفط بواقع 400 ألف برميل يوميا كل شهر في اجتماعها في يناير كانون الثاني.

وتواجه أوبك وحلفاؤها في المجموعة التي تُعرف باسم أوبك+ وتضم روسيا تأثيرا محتملا على الطلب بسبب السلالة المتحورة أوميكرون سريعة الانتشار وقرار مستهلكين رئيسيين للنفط بالإفراج عن كميات من المخزونات لمحاولة كبح أسعار الوقود.

ولا تزال المجموعة متمسكة بخطط زيادة إنتاج النفط الإجمالي 400 ألف برميل يوميا بعد اجتماعها في أوائل ديسمبر كانون الأول. ومن المقرر أن يجتمع وزراء أوبك+ في الرابع من يناير كانون الثاني.

وأبلغ فيدون الصحفيين ردا على سؤال بشأن توقعاته لاجتماع أوبك+ القادم “لا أتوقع أي تغييرات في البرنامج”.

وقال أيضا إن شركة لوك أويل لن تصل إلى مستويات إنتاج النفط قبل الجائحة في أبريل نيسان وهو الموعد المقرر لإنهاء اتفاق أوبك+ تدريجيا.

وفي وقت سابق يوم الجمعة، قال فيدون إن الشركة تعتزم زيادة إنتاجها من الهيدروكربونات بنسبة تتراوح بين 1.4 و1.5 بالمئة سنويا على مدى السنوات العشر المقبلة.

كانت شركة لوك أويل قد قالت إنها تتوقع نمو الإنتاج بنسبة أربعة بالمئة في 2021 دون مشروع غرب القرنة-2 في العراق.

وأكد فيدون أن لوك أويل تهدف إلى تحقيق الحياد الكربوني بحلول عام 2050 وتخطط لتحديث معامل تكرير النفط في أوروبا من أجل الوصول إلى هذا الهدف.

وأضاف أن سعرا يتراوح بين 60 و80 دولارا للبرميل سعر مريح للمنتجين والمستهلكين.