المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرق الأوسط: السعودية تخطط للاستحواذ على مطارات المملكة وخصخصتها

الشرق الأوسط: السعودية تخطط للاستحواذ على مطارات المملكة وخصخصتها
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – قال رئيس الهيئة العامة للطيران المدني في السعودية يوم الاثنين إن المملكة تخطط لتحويل الشركات المسؤولة عن إدارة مطاراتها إلى شركات قابضة وإحالتها إلى صندوق الثروة السيادي بهدف خصخصة بعضها في نهاية المطاف.

وقال عبدالعزيز الدعيلج لصحيفة الشرق الأوسط السعودية إن مطار أبها الدولي يجري وضعه على “مسار التخصيص” حيث يمر الآن بمرحلة الدراسات الفنية والاقتصادية النهائية.

وأشار إلى أن مطاري الطائف والقصيم مطروحان أيضا للخصخصة، مضيفا أنه تجري دراسة طلبات الاستثمار في قطاع الطيران في المملكة.

وسيتم تحويل جميع المطارات المتبقية في المملكة وعددها نحو 22 مطارا إلى شركة مطارات قابضة، والتي ستشرف على أعمال الإنشاء والتشغيل والإدارة. وذكرت الصحيفة أنه سيتم بعد ذلك تحويلها إلى صندوق الاستثمارات العامة “لطرحها في السوق لاحقا”.

ويحتل صندوق الاستثمارات العامة موقع الصدارة في خطة رؤية 2030 الهادفة لتنويع موارد اقتصاد المملكة وتقليل اعتمادها على النفط.

وقال الدعيلج للشرق الأوسط إن الفرص الاستثمارية في قطاع الطيران السعودي، بما يشمل المطارات وإدارتها والخدمات المساندة كالشحن والتموين والصيانة والخدمات الأرضية، ستكون متاحة أمام المستثمر المحلي والخارجي.

وذكر أن السعودية تهدف إلى خدمة 330 مليون مسافر بحلول عام 2030، أي أكثر من ثلاثة أضعاف عدد المسافرين البالغ 100 مليون في عام 2019.

وتتضمن استراتيجية الطيران للمملكة الغنية بالنفط توسيع المطارات الحالية والتركيز على مطارين رئيسيين دوليين في الرياض وجدة، فضلا عن خطط لإنشاء ناقل وطني جديد.