المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مستشفى إسرائيلي يسجل أول وفاة بالمتحور أوميكرون

مستشفى إسرائيلي يسجل أول وفاة بالمتحور أوميكرون
بقلم:  Reuters

القدس (رويترز) – أكد مستشفى إسرائيلي يوم الثلاثاء أول حالة وفاة معروفة بسبب السلالة الجديدة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا في إسرائيل، لكنه قال إنه كان يعاني من مشكلات صحية سابقة.

وأفاد مركز سوروكا الطبي في بئر السبع أن الرجل، وهو في الستينات من عمره، توفي يوم الاثنين بعد أسبوعين من دخوله القسم الخاص بفيروس كورونا.

وقال بيان للمستشفى إن المريض كان يعاني من أمراض مختلفة. وأضاف “حالته نجمت بالأساس عن أمراض سابقة وليس من عدوى الجهاز التنفسي الناتجة عن فيروس كورونا”.

وذكر البيان أن اختبار تفاعل البلمرة المتسلسل (بي.سي.آر) قاد للاشتباه في إصابته بأوميكرون لذلك أُرسل لإجراء اختبار الحمض النووي عليه.

وأشارت تقارير لصحيفة تايمز أوف إسرائيل وموقع واي نت إلى أنه تلقى جرعتي لقاح دون أن يحصل على الثالثة المعززة.

كانت وزارة الصحة قد قالت في وقت سابق إن هناك ما لا يقل عن 340 حالة إصابة معروفة بأوميكرون في إسرائيل.

وقال مكتب رئيس الوزراء نفتالي بينيت إن الحكومة وافقت على خفض نسبة الحضور إلى مقار العمل 50 في المئة لموظفي القطاع العام لتشجيع المزيد من العمل عن بعد.

وذكر مكتب وزير الدفاع بيني جانتس أنه أمر قيادة الجبهة الداخلية للجيش، والمكلفة بإنفاذ إجراءات مكافحة الجائحة، بالاستعداد لاحتمال تسجيل خمسة آلاف حالة إصابة جديدة في اليوم.