المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

خبراء صحة ألمان يحذرون من عدم كفاية القيود الجديدة لمكافحة أوميكرون

خبراء صحة ألمان يحذرون من عدم كفاية القيود الجديدة لمكافحة أوميكرون
خبراء صحة ألمان يحذرون من عدم كفاية القيود الجديدة لمكافحة أوميكرون   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

برلين (رويترز) – قال خبراء صحة ألمان يوم الأربعاء إن القيود الجديدة لمكافحة فيروس كورونا لا تكفي للحد من تفشي المتحور أوميكرون، في حين لم يستبعد وزير الصحة فرض إغلاق كامل إذا زادت الإصابات.

تشمل الإجراءات التي أعلنت يوم الثلاثاء الحد من التجمعات الخاصة وإغلاق الملاهي وصالات الرقص ومنع حضور الجمهور في مباريات كرة القدم، ومن المنتظر أن تطبق بدءا من 28 ديسمبر كانون الأول.

وسجلت ألمانيا 45659 إصابة جديدة بفيروس كورونا يوم الأربعاء، وهو ما يقترب من ذروة مسجلة في الآونة الأخيرة في حين رصدت 510 وفيات جديدة.

في الوقت نفسه أوصى معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية بفرض “أقصى قيود ممكنة على التجمعات” و“أشد إجراءات للوقاية من العدوى” على الفور.

ودافع وزير الصحة الألماني كارل لوترباخ عن إجراءات الإغلاق الجزئية، وقال إنه يثمن نصيحة المعهد لكن “قد يكون هناك مطالب أحيانا لا ننفذها على الفور”.

وفي تصريحات منفصلة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الألمانية (إيه.آر.دي) قال “ما قررناه اليوم سيطبق على نحو سريع. لكنني لا استبعد مناقشة تطبيق إغلاق صارم في حالة زيادة الإصابات”.