المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

هبوط الين عملة الملاذ الآمن لأدنى مستوى في شهر مع تراجع المخاوف من أوميكرون

هبوط الين عملة الملاذ الآمن لأدنى مستوى في شهر مع تراجع المخاوف من أوميكرون
هبوط الين عملة الملاذ الآمن لأدنى مستوى في شهر مع تراجع المخاوف من أوميكرون   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

طوكيو (رويترز) – تراجع الين الياباني يوم الثلاثاء إلى أدنى مستوى منذ قرابة شهر أمام الدولار الأمريكي مع انقلاب التيار على عملات الملاذ الآمن بعد صعود بورصة وول ستريت إلى مستوى قياسي الأمر الذي غطى على المخاوف من المتحور أوميكرون.

وهبطت العملة اليابانية إلى 114.935 ين مقابل الدولار للمرة الأولى منذ 26 نوفمبر تشرين الثاني قبل أن تتحسن إلى نحو 114.80 ين بفضل انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية طويلة الأجل.

وواصل الدولار الذي يعتبر أيضا من الملاذات الآمنة التأرجح فوق أدنى مستويات التداول الأخيرة مقابل سلة من العملات المناظرة له. ولم تلق العملة الأمريكية سوى دعم محدود من التوقعات بأن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الفائدة في مارس آذار.

ولم يطرأ تغير يذكر على مؤشر الدولار، الذي يقيس أداءه أمام ست عملات رئيسية، مقارنة بجلسة التعامل السابقة ليستقر على 96.078.

وارتفع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 إلى مستوى قياسي يوم الاثنين بعد أن جاءت بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية قوية وخففت من حدة المخاوف من أن يفسد انتشار المتحور أوميكرون الانتعاش الاقتصادي.

وظل الجنيه الاسترليني، الذي يرتفع عادة مع تحسن المعنويات، يتأرجح غير بعيد عن أعلى مستوياته منذ شهر الذي سجله الليلة الماضية عند 1.3445 دولار.

واستقر اليورو قرب أعلى مستويات نطاقه مقابل العملة الأمريكية هذا الشهر فلم يطرأ عليه تغيير عن يوم الاثنين عند 1.13255 دولار.