Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

اليابان تتأهب لانتشار أوميكرون مع كثرة السفر في موسم العطلات

اليابان تتأهب لانتشار أوميكرون مع كثرة السفر في موسم العطلات
اليابان تتأهب لانتشار أوميكرون مع كثرة السفر في موسم العطلات Copyright Thomson Reuters 2021
Copyright Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

طوكيو (رويترز) - تأهبت اليابان لارتفاع في عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا، مع امتلاء الطرق السريعة والمطارات بالمسافرين في بداية عطلة رأس السنة يوم الأربعاء.

وحثت حاكمة طوكيو كما حث حاكم أوساكا السكان‭‭‭‬‬‬ على الحد من تجمعات رأس السنة بسبب زيادة عدد حالات الإصابة بالمتحور أوميكرون.

وأوصى مسؤولو الصحة المسافرين بالاستفادة من فحوص الكشف المجانية عن فيروس كورونا قبل المغادرة، في ظل مخاوف من امتداد العدوى إلى الريف مع تدفق سكان المدن.

وقال نوريو أوماجاري مدير مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها وكبير مستشاري الصحة بإدارة طوكيو "الخطر الأكبر يكمن في اللقاء دون اتخاذ التدابير الكافية لمنع العدوى".

وأضاف "أيضا مع التقارير التي تتحدث عن إصابات متوسطة نسبيا نتيجة السلالة أوميكرون، يقلل الناس من تقدير خطورة كورونا".

وقالت وكالة كيودو للأنباء يوم الثلاثاء إن مسؤولين في أوساكا أكدوا تسجيل خمس إصابات بالمتحور أوميكرون في دار لرعاية المسنين، ويعتقد أنها الإصابات الأولى بهذه السلالة في اليابان.

ودفعت المخاوف من احتمال أن يكون أوميكرون أشد عدوى وأكبر قدرة على تفادي اللقاح رئيس الوزراء فوميو كيشيدا للإسراع ببرنامج الجرعات التنشيطية والإبقاء على القيود الصارمة على الحدود.

وارتفع عدد حالات الإصابة الجديدة بفيروس كورونا في الأسابيع الأخيرة ليصل إلى 385 حالة باليابان يوم الثلاثاء. غير أن أعداد الحالات الخطيرة والوفيات ظلت في انخفاض لأسباب منها حملة التطعيم التي تلقى فيها ما يقرب من 80 بالمئة من السكان جرعة كاملة من اللقاح.

وشهدت اليابان 28 حالة وفاة مرتبطة بفيروس كورونا في ديسمبر كانون الأول، وهو أقل عدد وفيات منذ يوليو تموز 2020.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كيف نهزم إدمان وسائل التواصل الاجتماعي ونتوقف عن مقارنة حياتنا بالآخرين؟

دراسة: 38 بالمائة من صفحات الويب التي تم إنشاؤها في عام 2013 لم تعد متاحة

شاهد: تعرّف على غواغوا.. الروبوت الصيني القادر على محاكاة مشاعر البشر