المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أستراليا تسجل زيادة قياسية في حالات كورونا والتوتر يسود الأجواء

أستراليا تسجل زيادة قياسية في حالات كورونا والتوتر يسود الأجواء
أستراليا تسجل زيادة قياسية في حالات كورونا والتوتر يسود الأجواء   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

سيدني (رويترز) – مع انتشار المتحور أوميكرون سريع العدوى، سجلت أستراليا يوم الخميس عددا قياسيا جديدا من حالات الإصابة اليومية بفيروس كورونا مما زاد من أعداد المرضى بالمستشفيات، في حين تسببت قواعد العزل في نقص الأيدي العاملة ومن ثم الضغط على الأعمال وسلاسل الإمداد.

ولا يزال الإحصاء الخاص بيوم الخميس غير مكتمل بعد، لكن أستراليا سجلت حتى الآن 72392 إصابة جديدة، وهو عدد يتجاوز بقوة الرقم القياسي المسجل أمس وهو 64774.

ويقع رئيس الوزراء سكوت موريسون، الذي يواجه انتخابات فيدرالية قبل مايو أيار، تحت ضغوط بسبب أسلوب تعامله مع انتشار أوميكرون وقلة فحوص المناعة المتوافرة والانتظار لساعات طويلة في مراكز الفحص.

وبعدما نجحت أستراليا في الحد من حالات كوفيد-19 خلال عمليات الإغلاق الصارمة التي طبقتها في مرحلة سابقة من الجائحة، تسجل الآن معدلات إصابة أعلى كثيرا من بقاع أخرى في منطقة آسيا والمحيط الهادي، ويتوقع بعض خبراء الأوبئة في البلاد ما هو أسوأ.

وألغت الحكومة يوم الخميس تأشيرة دخول للاعب التنس العالمي نوفاك دوكوفيتش لتهدئة غضب عام من منحه استثناء طبيا يعفيه من التطعيم للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

ويخضع نحو 50 في المئة من سائقي الشاحنات للعزل وفقا لقواعد الحد من انتشار كوفيد، مما أوقع سلسلة الإمداد في البلاد تحت “ضغط كبير” وفقا لما ذكرته نقابة العاملين بقطاع النقل يوم الأربعاء.