المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس إياتا يعبًر عن القلق بشأن النزاع بين الخطوط القطرية وإيرباص

رئيس إياتا يعبًر عن القلق بشأن النزاع بين الخطوط القطرية وإيرباص
رئيس إياتا يعبًر عن القلق بشأن النزاع بين الخطوط القطرية وإيرباص   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

باريس (رويترز) – أدلى رئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) بدلوه يوم الثلاثاء في النزاع بين إيرباص والخطوط الجوية القطرية، قائلا إن قرار الشركة الأوروبية لصناعة الطائرات إلغاء عقد طائرات هو تطور جديد وخطوة “تبعث على القلق”.

وحذر ويلي والش الموردين من استغلال قوة السوق، في إشارة فيما يبدو إلى قرار مفاجي من إيرباص بإلغاء طلبية طائرات من قطر في إطار نزاع يزداد حدة.

وتقاضي الخطوط القطرية إيرباص للمطالبة بتعويضات تزيد على 600 مليون دولار بسبب تآكل الطلاء السطحي وطبقة الحماية من الصواعق في طائرات إيه350، ورفضت تسلم المزيد من تلك الطائرات لحين تلقي إجابات على أسئلة بشأن السلامة من الهيئة المنظمة في قطر.

وتصر إيرباص على أن المطالبة القطرية تغطي على نزاع مالي محض وألغت الأسبوع الماضي طلبية منفصلة من الخطوط القطرية لطائرات إيه321 نيو، وهي طراز أصغر حجما تقول قطر إنها تحتاجه.

وفي تعليقات أدلى بها للصحفيين، حث والش الموردين على عدم السعي للاستفادة من “قوة السوق الحالية“، قائلا إن إياتا تراقب ذلك عن كثب.

وأضاف والش أن من المهم أن تعود الروابط بين شركات الطيران وعملاقي صناعة الطائرات إيرباص وبوينج إلى طبيعتها.

وقرار توسيع النزاع بإلغاء طلبية طائرات إيه321 نيو جاء مفاجأة للكثيرين في الصناعة لأن الموردين بشكل عام يتمسكون بالطلبيات ما لم تكن شركة طيران غير قادرة على الدفع، وهو ما أشار والش إلى أنه ليس الحال مع الناقلة الوطنية لقطر.

وقال “أعتقد أنه تطور جديد سيراقبه الجميع في الصناعة“، مضيفا أنها خطوة “تبعث على القلق“، رغم أنه قال أيضا تحت إلحاح الصحفيين أنه يدلي بتعليقات عامة.

وامتنعت إيرباص عن التعقيب على تعليقات والش.