المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤولون: الولايات المتحدة في محادثات مع منتجين للطاقة لإمداد أوروبا إذا غزت روسيا أوكرانيا

مسؤولون: الولايات المتحدة في محادثات مع منتجين للطاقة لإمداد أوروبا إذا غزت روسيا أوكرانيا
مسؤولون: الولايات المتحدة في محادثات مع منتجين للطاقة لإمداد أوروبا إذا غزت روسيا أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – قال مسؤولون كبار بإدارة بايدن يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة تجري محادثات مع دول وشركات رئيسية منتجة للطاقة حول العالم بشأن تحويل محتمل لإمدادات إلى أوروبا إذا غزت روسيا أوكرانيا.

ولم يكشف المسؤولون عن أسماء الدول أو الشركات التي تُجرى معهم المحادثات لضمان عدم انقطاع تدفق الطاقة إلى أوروبا للفترة المتبقية من الشتاء، لكنه قال إنها تشمل نطاقا عريضا من الموردين من بينهم بائعون للغاز الطبيعي المسال.

وأوردت رويترز في وقت سابق هذا الشهر أن مسؤولين بوزارة الخارجية الأمريكية يناقشون خططا طارئة مع شركات للطاقة لضمان إمدادات مستقرة إلى أوروبا إذا أدى الصراع بين روسيا وأوكرانيا إلى تعطل الإمدادات الروسية.

وقال مسؤول بارز بإدارة بايدن، تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته، “نحن نعمل لتحديد أحجام إضافية من الغاز الطبيعي غير الروسي من مناطق مختلفة في العالم.. من شمال أفريقيا والشرق الأوسط إلى آسيا والولايات المتحدة.”

ويعتمد الاتحاد الأوروبي على روسيا في ثلث إمدادته من الغاز. وأي تعطل في الإمدادات الروسية إلى أوروبا سيفاقم أزمة طاقة قائمة ناتجة عن نقص في المعروض.

وقال المسؤول الكبير بإدارة بايدن إن روسيا ترسل في العادة 40 مليار متر مكعب من الغاز سنويا إلى أوروبا عبر أراضي أوكرانيا، مضيفا أنها خفضت بالفعل تلك الإمدادات عبر هذا الطريق بمقدار النصف.