المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النفط يهبط من ذروة 7 سنوات والتوتر إزاء روسيا يطغى على تشديد مجلس الاحتياطي الأمريكي

النفط يهبط من ذروة 7 سنوات والتوتر إزاء روسيا يطغى على تشديد مجلس الاحتياطي الأمريكي
النفط يهبط من ذروة 7 سنوات والتوتر إزاء روسيا يطغى على تشديد مجلس الاحتياطي الأمريكي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

من ستيفاني كيلي

نيويورك (رويترز) – تراجعت أسعار النفط يوم الخميس بعد أن سجل خام برنت أعلى مستوياته منذ سبع سنوات فوق 90 ​​دولارا للبرميل مع موازنة السوق بين المخاوف بشأن شح المعروض حول العالم وتوقعات بتشديد مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي سياسته النقدية قريبا.

وتراجعت العقود الآجلة لخام برنت 62 سنتا عند التسوية إلى 89.34 دولار للبرميل، في حين انخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 74 سنتا لتبلغ 86.61 دولار للبرميل عند التسوية بعد جلسة متقلبة تذبذب فيها الخامان بين المنطقتين الإيجابية والسلبية.

وكانت الأسعار قد زادت الأربعاء إذ صعد خام برنت فوق 90 ​​دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ سبع سنوات وسط توتر بين روسيا والغرب. وزادت التهديدات التي تتعرض لها الإمارات من جانب جماعة الحوثي اليمنية من اضطرابات سوق النفط.

وروسيا، ثاني أكبر منتج للنفط في العالم، على خلاف متصاعد مع الغرب بشأن أوكرانيا، مما يثير مخاوف من احتمال تعطل إمدادات الطاقة إلى أوروبا، على الرغم من أن المخاوف تتركز على إمدادات الغاز وليس الخام.

وقال فيل فلين كبير المحللين في برايس فيوتشرز جروب “السوق متقلبة للغاية بفعل الأنباء عن تطور الوضع بين روسيا وأوكرانيا. هناك حالة من الضبابية بشأن ما سيحدث”.

لكن الأسعار تأثرت سلبا أيضا بعد أن قال مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي يوم الأربعاء إن من المرجح أن يرفع أسعار الفائدة في مارس آذار وإنه يعتزم إنهاء مشتريات السندات في نفس الشهر لكبح التضخم.

وصعد الدولار بعد الإعلان، مما جعل النفط أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين الحائزين لعملات أخرى. وصعد مؤشر الدولار يوم الخميس إلى أعلى مستوياته منذ يوليو تموز 2021.