المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الخام الأمريكي يتخطى حاجز 90 دولارا للبرميل لأول مرة منذ 2014

أسعار النفط تهبط بعد ارتفاعها بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا
أسعار النفط تهبط بعد ارتفاعها بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – ارتفعت أسعار النفط في ختام التعاملات يوم الخميس دافعة الخام الأمريكي الخفيف إلى تخطي حاجز 90 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ عام 2014 بسبب مخاوف الإمدادات المستمرة وفي ظل الطقس المتجمد في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وصعد خام غرب تكساس الوسيط 2.01 دولار، أو 2.3 في المئة، ليبلغ عند التسوية 90.27 دولار للبرميل، وهي المرة الأولى التي يغلق فيها فوق مستوى 90 دولارا منذ السادس من أكتوبر تشرين الأول 2014.

وارتفع خام برنت القياسي العالمي إلى 91.11 دولار للبرميل، مرتفعا 1.64 دولار، أو 1.8 في المئة.

أرجع المحللون الارتفاع إلى تزايد المخاوف من أن يؤثر الطقس البارد على الإنتاج في تكساس، مما يؤدي إلى تفاقم شح المعروض في أسواق النفط العالمية.

وزاد شح الإمدادات العالمية والتوتر السياسي العالمي أسعار النفط بنحو 15 بالمئة منذ بداية العام. ولا يزال الطلب في تصاعد، إذ أدت السلالة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا إلى خفض الاستهلاك مؤقتا في الاقتصادات الكبرى.

وكان تجمع أوبك+ قد اتفق يوم الأربعاء على التمسك بالزيادات الشهرية البالغة 400 ألف برميل يوميا في إنتاج النفط على الرغم من ضغوط كبار المستهلكين لزيادة الإنتاج بسرعة أكبر.

توقع محللو بنك جولدمان ساكس أن يتجاوز سعر خام برنت 100 دولار للبرميل في الربع الثالث.