المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإعصار باتسيراي يودي بحياة 10 ويخلف دمارا بجنوب شرق مدغشقر

الإعصار باتسيراي يودي بحياة 10 ويخلف دمارا بجنوب شرق مدغشقر
الإعصار باتسيراي يودي بحياة 10 ويخلف دمارا بجنوب شرق مدغشقر   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

تناناريف (رويترز) – قال مسؤولون إن عشرة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم يوم الأحد في جنوب شرق مدغشقر بعد أن وصل الإعصار باتسيراي إلى اليابسة، مخلفا دمارا شمل انهيار مبان وتسبب في انقطاع الكهرباء وحدوث فيضانات.

وقال مسؤول إن من البلدات التي تضررت بشدة نوزي فاريكا الواقعة على الساحل، حيث دُمرت معظم المباني وعُزلت المدينة عن المنطقة المحيطة بسبب الفيضانات.

ضرب باتسيراي اليابسة في وقت متأخر من مساء السبت، إذ اجتاح ساحل مدغشقر الشرقي مصحوبا بهطول أمطار غزيرة ورياح سرعتها 165 كيلومترا في الساعة. وتوقعت السلطات أن يؤدي الإعصار إلى نزوح ما يصل إلى 150 ألف شخص.

وذكرت إذاعة مدغشقر الحكومية أن أشخاصا لقوا حتفهم في بلدة أمبالافاو، على بعد حوالي 460 كيلومترا جنوب العاصمة تناناريف، بعد أن انهار منزلهم عندما ضرب الإعصار المنطقة.

وقال نيرينا راهاينجوسوا، وهو من سكان بلدة فيانارانتسوا الواقعة على بعد 420 كيلومترا جنوبي العاصمة، لرويترز عبر الهاتف “لا تقع أعيننا إلا على دمار وخراب.. أشجار مُقتلعة من جذورها وأعمدة كهرباء ساقطة وأسقف دمرتها الرياح ومدينة باتت مغمورة تماما بالمياه”.

وأضاف أن الكهرباء انقطعت عن البلدة، حيث أطاحت الرياح القوية التي هبت طوال الليل حتى صباح اليوم بأعمدة الإنارة.

وقال ساكن آخر يدعى راهارجونا لرويترز إن الإعصار دمر أسقف مدارس وكنائس كانت تستعد لإيواء النازحين في أنحاء بلدة مننجاري بجنوب شرق البلاد.

ويفاقم الضرر الناجم عن باتسيراي الدمار الذي أحدثه الإعصار (أنا) الذي ضرب الجزيرة قبل أسبوعين فقط، مما أدى إلى مقتل 55 شخصا وتشريد 130 ألفا.