المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البورصات الرئيسية في الخليج تغلق مرتفعة، والمؤشر المصري يصعد 0.6%

تراجع بورصتي الإمارات مع استمرار انخفاض أسعار النفط
تراجع بورصتي الإمارات مع استمرار انخفاض أسعار النفط   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – ارتفعت أسواق الأسهم في الشرق الأوسط يوم الأربعاء متتبعة صعود أسواق الأسهم العالمية مع استقرار أسعار النفط حول 90 دولارا للبرميل، وصعد مؤشر البورصة المصرية بعد أن عرض بنك أبوظبي الأول شراء حصة الأغلبية في المجموعة المالية هيرميس.

وأغلق المؤشر القياسي للأسهم السعودية منخفضا 0.2 بالمئة، إذ غطت خسائر للقطاع المالي على مكاسب للاتصالات.

وارتفع المؤشر الرئيسي للأسهم في بورصة دبي واحدا بالمئة مسجلا أكبر مكسب ليوم واحد بالنسبة المئوية في حوالي ثلاثة أسابيع.

أفادت وثيقة بأن بنك دبي الإسلامي، أكبر المصارف الإسلامية في الإمارات، باع يوم الثلاثاء صكوكا ممتازة غير مضمونة لأجل خمس سنوات مقومة بالدولار الأمريكي بقيمة 750 مليون دولار، وذلك بعدما استقطب بيع الدين طلبات بأكثر من 1.6 مليار دولار. وارتفع سهم البنك اثنين بالمئة.

وفي أبوظبي، أغلق المؤشر الرئيسي للأسهم مرتفعا 0.7 بالمئة.

وقال محللون إن المستثمرين يعودون إلى السوق مع انحسار التوتر الجيوسياسي وإن الطرح العام الأولي لموانئ دبي يجتذب رؤوس أموال جديدة.

وأغلق المؤشر الرئيسي للأسهم القطرية مرتفعا 1.1 بالمئة مسجلا أفضل أداء منذ 13 يناير كانون الثاني.

وقفز سهم صناعات قطر 8.1 بالمئة بعد أن أعلنت شركة البتروكيماويات يوم الثلاثاء عن زيادة حادة في أرباحها السنوية.

وخارج منطقة الخليج، أغلق مؤشر الأسهم القيادية في البورصة المصرية مرتفعا 0.6 بالمئة، مسجلا أفضل أداء في أسبوع بدعم من صعود سهم المجموعة المالية هيرميس، أكبر بنك استثمار في البلاد، بنسبة 9.3 بالمئة.

وقال بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك الإمارات، والمجموعة المالية هيرميس‭ ‬إن البنك الإماراتي قدم عرضا لشراء حصة مسيطرة في المجموعة بما يجعل قيمتها السوقية 18.5 مليار جنيه مصري (1.18 مليار دولار).

وارتفع سهم بنك أبوظبي الأول 1.5 بالمئة.