المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نيكي يهبط لأدنى مستوي منذ 3 أسابيع بفعل أزمة أوكرانيا ومخاطر التضخم في أمريكا

ارتفاع المؤشر نيكي الياباني عند الإغلاق بدعم من أسهم التكنولوجيا
ارتفاع المؤشر نيكي الياباني عند الإغلاق بدعم من أسهم التكنولوجيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

طوكيو (رويترز) – هبط مؤشر نيكي القياسي الياباني يوم الاثنين إلى أدنى مستوياته منذ ثلاثة أسابيع مدفوعا بتراجع أسهم التكنولوجيا بفعل مخاوف المستثمرين بشأن التوترات المتنامية المحيطة بأوكرانيا وتنامي مخاطر التضخم في الولايات المتحدة.

وخسر المؤشر نيكي 2.23 بالمئة ليغلق عند 27079.59 نقطة، مسجلا أكبر هبوط يومي بالنسبة المئوية منذ 27 يناير كانون الأول ومتراجعا لأقل من مستوى 27000 نقطة للمرة الأولى منذ 31 يناير كانون الثاني. ونزل المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.63 بالمئة إلى 1930.65 نقطة.

وشهدت الجلسة هبوط أسهم الشركات ذات الثقل، مع تراجع شركة فاست للتجزئة المشغلة لسلسلة يونيكلو للملابس 3.09 بالمئة وسهم مجموعة سوفت بنك المتخصصة في الاستثمار في صناعة التكنولوجيا 3.92 بالمئة وكذلك سهم دايكن إندستريز لصناعة مكيفات الهواء 4.1 بالمئة.

كما هبط سهم بريدجستون لصناعة الإطارات 8.92 بالمئة وكان الأسوأ أداء على المؤشر نيكي، يليه سهم منصة البيانات الطبية إم3 الذي تراجع 7.08 بالمئة.

وكانت شركات التنقيب عن النفط في مقدمة الأسهم الرابحة من بين 33 مؤشرا فرعيا للصناعات على المؤشر الرئيسي، إذ قفزت 6.24 بالمئة. وارتفع سهم إنبيكس 6.56 بالمئة فيما صعد سهم جابيكس للتنقيب عن النفط 6.92 بالمئة.