المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

المؤشر نيكي يغلق منخفضا لليوم الثالث وسط توتر بسبب أزمة أوكرانيا

المؤشر نيكي يغلق منخفضا لليوم الثالث وسط توتر بسبب أزمة أوكرانيا
المؤشر نيكي يغلق منخفضا لليوم الثالث وسط توتر بسبب أزمة أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

طوكيو (رويترز) – انخفض المؤشر نيكي الياباني يوم الاثنين للجلسة الثالثة على التوالي بعد أن دفعت المخاوف المستمرة من الغزو الروسي المحتمل لأوكرانيا المستثمرين للابتعاد عن الأصول ذات المخاطر العالية.

وأغلق المؤشر نيكي منخفضا 0.76 بالمئة ليسجل 26910.67 نقطة، مقلصا معظم خسائره البالغة 2.11 بالمئة في التعاملات المبكرة بعد تقارير عن قمة محتملة بين الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الروسي فلاديمير بوتين والتي كانت سببا في تهدئة الأجواء في السوق.

وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.71 بالمئة ليغلق عند 1910.68 بعد أن تراجع إلى 1.83 بالمئة في وقت سابق. وعانت الأسهم المرتبطة بالنمو من انخفاضات أكبر إذ انخفض مؤشرها 0.91 بالمئة مقارنة بانخفاض 0.53 بالمئة لمؤشر أسهم القيمة.

وقال رئيسا الولايات المتحدة وفرنسا إن بايدن وبوتين اتفقا من حيث المبدأ على عقد قمة بشأن أوكرانيا بعد تصاعد التوتر على مدى أسبوع بسبب الحشد العسكري الروسي قرب الحدود الأوكرانية من جميع الجهات. وسيتم اتخاذ قرار بشأن القمة بعد اجتماع بين وزيري خارجية البلدين الأسبوع المقبل.

وتراجعت أسهم شركات صنع الرقائق إذ انخفض سهم طوكيو إلكترون 2.94 بالمئة. وخسر سهما أدفانتست ورينيساس 1.88 بالمئة و2.11 بالمئة على التوالي.

كما انخفض سهما مجموعة سوني ونينتندو 1.53 بالمئة و1.19 بالمئة.

وهوى سهم شارب 10.12 بالمئة بعد أن أعلنت شركة الإلكترونيات تغيير رئيسها التنفيذي.