المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع أسهم أوروبا قبل قرار المركزي الأوروبي بشأن السياسات النقدية

تراجع أسهم أوروبا قبل قرار المركزي الأوروبي بشأن السياسات النقدية
تراجع أسهم أوروبا قبل قرار المركزي الأوروبي بشأن السياسات النقدية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تراجعت الأسهم الأوروبية يوم الخميس قبل المحادثات بين روسيا وأوكرانيا وقرار البنك المركزي الأوروبي بشأن السياسات النقدية والذي قد يسلط الضوء على تأثير الصراع على اقتصاد منطقة اليورو. وانخفض المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.7 بالمئة بحلول الساعة 0819 بتوقيت جرينتش بعد ارتفاعه في الجلسة السابقة التي شهدت أفضل أداء يومي له منذ مارس آذار 2020. وكانت شركات صناعة السيارات الأكثر تراجعا في حين سجلت الأسهم قليلة المخاطر مثل أسهم العقارات والرعاية الصحية خسائر صغيرة. كما صعدت أسهم شركات النفط. واجتمع وزيرا خارجية روسيا وأوكرانيا في تركيا اليوم الخميس في أول محادثات رفيعة المستوى بين البلدين منذ غزو موسكو لجارتها.

ومن المرجح أن يقدم البنك المركزي الأوروبي تعهدات محدودة على صعيد السياسات النقدية إذ أدت صدمة الغزو الروسي لأوكرانيا إلى تغيير توقعاته للاقتصاد مع ارتفاع التضخم في منطقة اليورو بالفعل إلى مستوى قياسي.

ونزل سهم دار الأزياء الألمانية هوجو بوس 4.0 بالمئة بعد الإعلان عن وقف مؤقت لأعمالها في روسيا لكن توقعاتها متفائلة لعام 2022.

وزاد سهم مجموعة وسائل الإعلام الفرنسية فيفيندي 0.8 بالمئة بعد أن أعلنت عن مضاعفة أرباح التشغيل الأساسية في عام 2021.