المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

يلين: الأزمة الأوكرانية قد تبطئ النمو الاقتصادي العالمي

يلين: الأزمة الأوكرانية قد تبطئ النمو الاقتصادي العالمي
يلين: الأزمة الأوكرانية قد تبطئ النمو الاقتصادي العالمي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – حذرت وزيرة الخزانة الأمريكية جانيت يلين يوم الجمعة من أن الأزمة الروسية الأوكرانية تدفع أسعار السلع إلى الارتفاع ومن المرجح أن تخفض من توقعات النمو العالمي في العام المقبل.

وأوكرانيا مورد عالمي رئيسي للقمح والذرة وارتفعت الأسعار منذ أن غزت روسيا جارتها في أوروبا الشرقية الشهر الماضي.

وقالت يلين في مقابلة مع شبكة سي.إن.بي.سي “نشهد ضغوطا على أسعار السلع الأساسية بسبب الوضع بين روسيا وأوكرانيا. أهمها النفط والغاز الطبيعي، بل وأيضا السلع الأخرى”.

وأضافت “أنا قلقة بشأن التداعيات على البلدان، على سبيل المثال، تلك التي تعتمد بشكل كبير على القمح. أسعار القمح آخذة في الارتفاع. وأعتقد أن من المرجح أن يقلل ذلك من توقعات النمو العالمي خلال العام المقبل”.

وأوضحت يلين أن أسعار البنزين قد ترتفع أكثر وأن الولايات المتحدة تعمل مع الحلفاء لمحاولة التخفيف من تأثير هذا على المستهلكين.

وقالت “من المحتمل أن ترتفع، لكننا نفعل كل ما في وسعنا من خلال العمل مع شركائنا لضمان إمدادات عالمية كافية للتأكد من تزويد أوروبا جيدا بالنفط والغاز الطبيعي، ولحماية المستهلكين الأمريكيين إلى أقصى حد ممكن”.

وأشارت يلين أيضا إلى إن جائحة كوفيد-19 والأزمة الأوكرانية سلطتا الضوء على الحاجة إلى تأمين سلاسل إمداد مرنة للشركات.