المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جنوب أفريقيا تجمع 20 مليار دولار خلال مؤتمرها السنوي للاستثمار

بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
جانب من المؤتمر السنوي للاستثمار في جوهانسبورغ
جانب من المؤتمر السنوي للاستثمار في جوهانسبورغ   -   حقوق النشر  يورونيوز

تمكنت جنوب إفريقيا من تأمين تعهدات بالاستثمار بلغت أزيد من 20 مليار دولار في مؤتمر الاستثمار السنوي الذي أقيم في جوهانسبرج في 24 من شهر مارس/ آذار الماضي.

واقترب اقتصاد جنوب إفريقيا الذي تسيطر عليه الصناعة من بلوغ هدفه المتمثل في استثمار 100 مليار دولار على مدار خمس سنوات.

و يهدف رئيس البلاد سيريل رامافوزا لتحويل جنوب إفريقيا إلى مركز استثمار عالمي كجزء من خطته للإصلاح الاقتصادي.

وقال الرئيس خلال إلقائه لكلمة في المؤتمر "مرت أربع سنوات منذ إطلاقنا حملة طموحة لجمع 1.2 تريليون راند (العملة المحلية) من أجل استثمارات جديدة على مدى خمس سنوات... وعلى الرغم من تأثير الوباء في مؤتمر الاستثمار الثالث عام 2020، بلغنا إجمالي استثمارات قدرها 774 مليار راند ".

وكانت أحد القطاعات التي حظي باهتمام المستثمرين هو قطاع الطاقة. وأعلنت دول مجموعة السبع أنها ستلتزم بتقديم 8.5 مليار دولار لمساعدة البلاد على التخلص من اعتمادها على الفحم.

يورونيوز
جنوب أفريقيا تسعى للاستثمار في الطاقة النظيفة لتقليل اعتمادها على الفحميورونيوز

كما التزم بنك التنمية الأفريقي بتوفير استثمارات في جنوب أفريقيا لدعم التحول إلى قطاع الطاقة النظيفة بلغت 400 مليون دولار.

وقال رئيس بنك التنمية الأفريقي أكينومي أديسينا "لدى بنك التنمية الأفريقي إيمان حقيقي بجنوب أفريقيا…محفظة البنك الحالية في جنوب إفريقيا يبلغ مجموعها 3.2 مليار دولار".

ومن المتوقع أن يقل تأثير الوباء على جل القطاعات الاقتصادية الرئيسية لتعود إلى النمو من جديد.

وتعتبر جنوب إفريقيا عضو في كتلة البريكس التي تضم أيضًا أسواق رئيسية كالصين والهند.

و تقلل البنية التحتية للطرق والموانئ عالية الجودة من الاضطرابات في سلاسل التوريد العالمية، وتسمح للمصدرين بالوصول إلى الأسواق الدولية بسهولة.

وتفتخر البلاد بوجود طبقة وسطى مزدهرة كما أنها (جنوب إفريقيا) عضو رئيسي في منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، أحد أكبر تكتلات التجارة الحرة في العالم.

كما يعد قطاع التعدين في جنوب إفريقيا مصدرا رئيسيا للعملة الأجنبية وخلق الوظائف.

ويقول عضو مجلس إدارة "براند سا" جورج سيبوليلا "لدينا موارد هائلة وواسعة من البلاتين والذهب، لازلنا نستخدم الفحم. يتعين علينا المضي قدمًا ليس لتصدير هذه السلع خارج البلاد فقط بل لخلق صناعات من هذه المعادن "

وبمناسبة المؤتمر الاستثماري السنوي الذي أعلنت عنه جنوب أفريقيا لأول مرة عام 2018 أعلنت الشركات الفرنسية عن استثمارات جديدة تزيد عن ملياري دولار أمريكي في قطاعات الصحة والسياحة والتجزئة والتصنيع والزراعة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة سانت جوبان أفريقيا جين كلاود لاسير "كانت فرنسا حاضرة في جنوب أفريقيا لسنوات عديدة. لدينا أكثر من 400 شركة هنا - في جنوب أفريقيا- يعمل بها 65 ألف موظف. نحن في بيئة متعددة القطاعات. لقد التزمنا عام 2019 باستثمار أكثر من مليار دولار للمؤسسات فرنسية".

كما تهدف جنوب أفريقيا أيضا إلى أن تصبح مركزًا لأبحاث اللقاحات في القارة وعملاقًا في مجال الأدوية. ومن أجل تحقيق هذه الغاية يستفيد كبار صانعي الأدوية العالميين من بيئة أعمال ملائمة لفتح مشاريع في البلاد.

يورونيوز
جوهانسبورغ تسعى لتكون مركزًا للأبحاث الطبية ودولة رائدة في مجال الأدوية في القارة الأفريقيةيورونيوز

وفي هذا الشأن يقول المسؤول التنفيذي الأول في شركة أسبن للصناعات الصيدلانية، ستافروس نيكولاو " كانت "أسبن" واحدة من أولى الشركات التي التزمت في المؤتمر الاستثماري الافتتاحي لجنوب إفريقيا عام 2018 وبلغت قيمة استثمارات الشركة حوالي 200 مليون دولار.

ويضيف "تحولت منشأة "أسبن" في مدينة "بورت إليزابيث" و "كيب الشرقية" إلى قطبين لصنع مواد تعقيم نوفرها الآن للعالم بأسره".