المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بورصة وول ستريت تتعثر بفعل خسائر لأسهم النمو وسط قفزة في عوائد سندات الخزانة

بورصة وول ستريت تتعثر بفعل خسائر لأسهم النمو وسط قفزة في عوائد سندات الخزانة
بورصة وول ستريت تتعثر بفعل خسائر لأسهم النمو وسط قفزة في عوائد سندات الخزانة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – أغلقت بورصة وول ستريت على انخفاض حاد يوم الاثنين مع إحجام المستثمرين عن المخاطرة في بداية أسبوع تداول قصير مع تعرض أسهم النمو التي تقود السوق لضغوط من تزايد عوائد السندات قبيل بيانات مهمة بشأن التضخم.

وأغلقت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأمريكية جميعها على خسائر كبيرة وجاء المؤشر ناسداك في مقدمة الخاسرين متضررا من خسائر لأسهم التكنولوجيا.

وقفز عائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل عشرة أعوام إلى أعلى مستوى في حوالي ثلاث سنوات قبيل بيانات رئيسية للتضخم في الولايات المتحدة.

ويتوقع محللون أن يظهر تقرير وزارة العمل الأمريكية يوم الثلاثاء زيادة قدرها 8.5 بالمئة على أساس سنوي في أسعار المستهلكين، فيما ستكون أكبر زيادة منذ عام 1981.

وبحسب بيانات أولية، أنهى المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي جلسة التداول منخفضا 74.83 نقطة، أو 1.67 بالمئة، إلى 4413.45 نقطة في حين هبط المؤشر ناسداك المجمع 298.06 نقطة، أو 2.17 بالمئة، ليغلق عند 13142.94 نقطة.

وأغلق المؤشر داو جونز الصناعي منخفضا 405.08 نقطة، أو 1.17 بالمئة، إلى 34316.04 نقطة.