المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصادر: صناع سياسات المركزي الأوروبي يريدون سرعة إنهاء شراء سندات ورفع الفائدة

مصادر: صناع سياسات المركزي الأوروبي يريدون سرعة إنهاء شراء سندات ورفع الفائدة
مصادر: صناع سياسات المركزي الأوروبي يريدون سرعة إنهاء شراء سندات ورفع الفائدة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

واشنطن (رويترز) – قالت مصادر مطلعة لرويترز إن صناع السياسة في البنك المركزي الأوربي حريصون على إنهاء برنامج شراء السندات في أسرع وقت ممكن ورفع سعر الفائدة في وقت قريب قد يكون يوليو تموز لكن وبكل تأكيد لن تتأخر الخطوة عن سبتمبر أيلول.

ويلغي المركزي الأوروبي حزم التحفيز بأبطأ وتيرة ممكنة هذا العام لكن ارتفاعا حادا في التضخم يضع الآن ضغوطا على صناع السياسات.

وقال العديد من المصادر إن العقبة الكبرى أمام ذلك حتى الآن هي توقعات أطول أمدا لا زالت تظهر تراجع التضخم لما دون اثنين بالمئة التي يستهدفها المركزي لكن تقديرات جديدة اطلع عليها صناع السياسات في اجتماع عقد في 14 أبريل نيسان أظهرت أن التضخم حتى عام 2024 سيظل فوق المستهدف.

وقال أحد المصادر “كان أعلى من اثنين بالمئة مباشرة وتفسيري الحالي للموقف هو أن كل المعايير المطلوبة لرفع سعر الفائدة تم الوفاء بها”.

وينتقد أعضاء مجلس محافظي البنك لفترة طويلة تقليله من شأن التضخم الذي وصل إلى 7.5 بالمئة الشهر الماضي ويعتبرون التوقع الجديد خطوة على طريق الاعتراف بالواقع.

وقال مصدر آخر “عندما قدم (كبير الاقتصاديين) فيليب (لاين) الأرقام، صفق الناس في الواقع”.

وأحجم متحدث باسم المركزي الأوروبي عن التعليق.

ولم يتم طرح اقتراحات تتعلق بالسياسة النقدية بعد واجتماع المركزي الأوروبي المقبل لا يزال بعد أكثر من شهر في التاسع من يونيو حزيران.

وقالت كل المصادر تقريبا إنها تتوقع رفع الفائدة مرتين هذا العام لكن البعض قالوا إن رفع سعر الفائدة لمرة ثالثة ممكن أيضا لكن الأمر يعتمد بشكل كبير على كيفية استقبال الأسواق لتلك القرارات.