المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم اليابانية تشهد أسوأ أيامها في 6 أسابيع

Asia stocks wobble, dollar firm as markets wary before key U.S inflation data
Asia stocks wobble, dollar firm as markets wary before key U.S inflation data   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

طوكيو (رويترز) – أغلق المؤشر نيكي الياباني منخفضا يوم الاثنين ليسجل أكبر تراجع في أكثر من ستة أسابيع متتبعا خسائر وول ستريت بعد أن ألمح رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول إلى زيادات في أسعار الفائدة في الأجل القريب.

وأنهى المؤشر نيكي الجلسة متراجعا 1.9 بالمئة مسجلا 26590.78نقطة في أكبر خسارة بالنسبة المئوية منذ 11 مارس آذار. بينما هبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 1.5 بالمئة عند 1876.52 نقطة.

وتراجعت بورصة وول ستريت بأكثر من 2.5 بالمئة يوم الجمعة إذ نالت أخبار عن تحقيق الشركات أرباحا غير متوقعة وزيادة اليقين حول الزيادات الكبيرة في أسعار الفائدة في الأمد القريب من معنويات المستثمرين.

وأشار باول إلى أن البنك المركزي الأمريكي يستعد لرفع سعر الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية في اجتماعه في مايو أيار مع مزيد من الزيادات في المستقبل.

وقال شوجي هوسوي كبير المحللين لدى دايوا للأوراق المالية “تراجعت الأسواق الأمريكية كثيرا يوم الجمعة بسبب التصريحات بشأن رفع أسعار الفائدة، وكان رد فعل السوق اليابانية على السوق الأمريكية أكبر من اللازم اليوم”.

كما تسببت الشركات ذات الثقل في انخفاض المؤشر نيكي، حيث انخفض سهم فاست ريتيلنج المشغلة لمتاجر يونيكلو 5.27 بالمئة ونزل سهم سوفت بنك للاستثمارات التكنولوجية 7.8 بالمئة وسهم دايكين إندستريز 3.36 بالمئة.

وانخفض سهم نيسان موتور بنسبة 5.05 بالمئة بعد تقرير أفاد بأن شركة رينو أكبر مساهميها تدرس بيع حصة محتملة.