المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاسترليني يهبط لأدنى مستوى في 21 شهرا مقابل الدولار وسط مخاوف بشأن النمو

Sterling falls to lowest since September 2020 versus dollar
Sterling falls to lowest since September 2020 versus dollar   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – هبط الجنيه الاسترليني يوم الثلاثاء إلى أدنى مستوى في 21 شهرا مقابل الدولار الأمريكي، متضررا من مخاوف حيال نمو الاقتصاد البريطاني وأحدث أرقام بشأن الدين الحكومي والقلق من أن قيود كوفيد-19 في الصين ستلحق ضررا بالنمو العالمي.

وتراجع الاسترليني 0.9 بالمئة إلى 1.2621 دولار بحلول الساعة 1515 بتوقيت جرينتش، وهو أدنى مستوى له منذ يوليو تموز 2020 .

والعملة البريطانية الآن منخفضة حوالي أربعة بالمئة أمام الدولار عن مستواها في بداية الشهر، وتتجه نحو تسجيل أكبر شهر من الخسائر منذ يوليو تموز 2019 بفعل علامات متنامية على ضعف في التوقعات الاقتصادية.

وأظهرت بيانات يوم الثلاثاء أن اقتراض الحكومة البريطانية في العام المالي 2022-2021 المنتهي حديثا كان أعلى بنسبة 20 بالمئة من التوقعات التي أصدرها مكتب الميزانية في البلاد الشهر الماضي.

وسجل الاسترليني أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع مقابل الين وأقل مستوى في 13 يوما أمام الفرنك السويسري. وهبط 1.3 بالمئة أمام العملة اليابانية إلى 161 ينا في حين تراجع 0.7 بالمئة مقابل العملة السويسرية إلى 1.2125 فرنك.

وأمام اليورو، انخفض الاسترليني 0.37 بالمئة إلى 84.33 بنس غير بعيد عن أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع البالغ 84.41 بنس الذي لامسه يوم الاثنين.