المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصر تشتري زيوتا نباتية محلية وتلغي ممارسة عالمية

مصر تشتري زيوتا نباتية محلية وتلغي ممارسة عالمية
بقلم:  Reuters

القاهرة (رويترز) – قالت الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر يوم الخميس إنها ألغت ممارستها العالمية لشراء زيوت نباتية، وفضلت شراء زيت صويا محلي أقل تكلفة.

قال متعاملون إن أقل الأسعار المعروضة في الممارسة العالمية كان 1955 دولارا للطن شاملا تكلفة الشحن لزيت الصويا، وهو ما ينطوي على زيادة تسعة بالمئة في الأسعار مقارنة مع السعر الذي اشترت به زيوت صويا في أحدث عطاء عند 1788 دولارا للطن شاملا تكلفة الشحن في 22 مارس آذار.

غير أن بيان لوزارة التموين قال يوم الخميس إن الهيئة اشترت 56500 طن من زيت الصويا في ممارسة منفصلة للإنتاج المحلي. وقال متعاملون إن الشراء تم بسعر 35500 جنيه مصري (1924.12 دولار) للطن.

قفزت أسعار زيت الصويا لمستويات غير مسبوقة بعد قرار إندونيسيا فرض حظر فعلي على صادرات زيت النخيل، مما فاقم المخاوف بشأن الإمدادات العالمية من الزيوت النباتية الشحيح أصلا.

وتشهد أسعار الزيوت النباتية العالمية زيادات كبيرة بفعل غياب الشحنات من أوكرانيا، أكبر مورد لزيت دوار الشمس في العالم، والجفاف في الأرجنتين، أكبر مصدر لزيت الصويا في العالم.

ولم تشمل كلتا الممارستين أي عروض لزيت دوار الشمس.

كانت الهيئة تسعى لشراء كميات غير محددة من زيت الصويا وزيت دوار الشمس في الممارسة العالمية، على أن يكون الشحن بين العاشر والثلاثين من يونيو حزيران و/أو بين الأول والعشرين من يوليو تموز. وكانت قد طرحت أيضا ممارسة خاصة بالإنتاج المحلي يوم الخميس للحصول على زيوت نباتية للشحن بين الأول والثلاثين من يونيو حزيران.

وقالت وزارة التموين في بيان يوم الخميس إن مصر لديها حاليا مخزون استراتيجي من زيت الطعام يكفى ستة أشهر.

وقال متعاملون إن الممارستين وفرتا للهيئة المزيد من المرونة لدى الشراء من موردين متعددين. وسُمح للهيئة باختيار أي عرض يتم تقليله بعد التفاوض بغض النظر عن رفض الجهات الأخرى.

(الدولار = 18.4300 جنيه مصري)