المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول: صادرات الحبوب الأوكرانية تواجه زيادة غير مبررة في الرسوم في موانئ الدانوب

مسؤول: صادرات الحبوب الأوكرانية تواجه زيادة غير مبررة في الرسوم في موانئ الدانوب
مسؤول: صادرات الحبوب الأوكرانية تواجه زيادة غير مبررة في الرسوم في موانئ الدانوب   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

كييف (رويترز) – قال مسؤول في وزارة الداخلية الأوكرانية يوم الثلاثاء إن مصدري الحبوب الذين يتطلعون إلى استخدام موانئ نهر الدانوب يواجهون زيادة سريعة وغير مبررة في الرسوم، وذلك في ظل إغلاق روسيا لموانئ أوكرانيا الواقعة على البحر الأسود.

ومنذ أن بدأت موسكو ما أسمتها “عملية عسكرية خاصة” في أوكرانيا في أواخر فبراير شباط، اضطرت البلاد إلى تصدير الحبوب بالقطار عبر حدودها الغربية أو من موانئها الصغيرة على نهر الدانوب بدلا من البحر.

وقال فاديم دنيسينكو المستشار في وزارة الداخلية على فيسبوك إن رسوم شحن الحبوب في ميناءي ريني وإسماعيل قبل بدء الحرب كان ما بين خمسة وستة دولارات للطن، ومع اندلاع القتال ارتفع إلى 12 دولارا.

وأضاف أنه في أبريل نيسان ارتفع السعر إلى 15 يورو للطن وتم الإعلان عن سعر 20 يورو للطن لشهر مايو أيار.

وقال دنيسينكو “أتفهم الرغبة في الربح، لكن الزيادة بمقدار أربعة أضعاف لم يعد يتعلق بالسوق، هذا ابتزاز”.

وأكد التجار حدوث زيادة لكنهم لم يذكروا الأسعار بالضبط، بينما قالت سلطات الموانئ إنها ليس لديها مستوى محدد للأسعار “التي تحددها الهياكل التجارية”.

وقال دنيسينكو “نتحدث عن أهمية الصادرات لكن لسوء الحظ كل هذا يتحول إلى فرصة لكسب المال بالنسبة لبعض الناس، وليس إلى فرصة لدعم الاقتصاد بطريقة ما”.

وأشارت السلطات الأوكرانية مرارا إلى أنها تبذل جهودا لزيادة الصادرات عن طريق السكك الحديدية وعبر موانئ نهر الدانوب وقد يزيد حجم الصادرات عبر هذه الطرق قريبا لأكثر من مليون طن شهريا.

وقالت وزارة الزراعة الأوكرانية الأسبوع الماضي إن التجار صدروا 763 ألف طن من الحبوب في أول 29 يوما من أبريل نيسان مقابل 2.8 مليون طن في أبريل نيسان 2021.

لكن دنيسينكو قال إن الجهود المبذولة لتحسين ظروف التصدير ليست بالقدر الكافي وإن “السوق أصبح احتكاريا”.