المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ترودو: كندا تساعد أوكرانيا على إيجاد خيارات لتصدير الحبوب لتخفيف مخاوف الإمدادات

ترودو: كندا تساعد أوكرانيا على إيجاد خيارات لتصدير الحبوب لتخفيف مخاوف الإمدادات
ترودو: كندا تساعد أوكرانيا على إيجاد خيارات لتصدير الحبوب لتخفيف مخاوف الإمدادات   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

كييف (رويترز) – قال رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في ساعة متأخرة من مساء يوم الأحد إن كندا ستساعد أوكرانيا على إعداد خيارات بشأن كيفية تصدير الحبوب المخزنة لمعالجة مخاوف الأمن الغذائي العالمي الذي تضرر بسبب الغزو الروسي للبلاد.

وقال مسؤول في وكالة للغذاء تابعة للأمم المتحدة الأسبوع الماضي إن نحو 25 مليون طن من الحبوب عالقة في أوكرانيا ولا يمكن تصديرها بسبب تحديات البنية التحتية وإغلاق موانئ البحر الأسود بما في ذلك ماريوبول. وشهدت ماريوبول أشد المعارك تدميرا في الحرب المستمرة منذ عشرة أسابيع.

وقفزت أسعار المواد الغذائية إلى مستويات قياسية في مارس آذار بعد الغزو الروسي لأكبر رابع مصدر للذرة في العالم في موسم 2020-2021 وسادس أكبر مصدر للقمح. وتراجعت الأسعار بشكل طفيف في أبريل نيسان.

وقال ترودو لرويترز في مقابلة “نعلم أن الناس في جميع أنحاء العالم سيتضورون جوعا بسبب تصرفات روسيا.

“هناك حبوب في انتظار شحنها في أوكرانيا. علينا أن نتأكد من أن روسيا لا تمنع الحبوب التي يحتاجها العالم من الوصول إليه”.

ومنذ أن بدأت موسكو ما أسمته “عملية عسكرية خاصة” في أواخر فبراير شباط، اضطرت أوكرانيا لتصدير الحبوب بالقطار عبر حدودها الغربية.

وتتطلع كييف أيضا إلى استخدام الموانئ على نهر الدانوب في جنوب البلاد للمساعدة في التصدير.

وقال ترودو إن الشحن عبر موانئ نهر الدانوب قد يكون جزءا من الحل، ولم يكشف عن تفاصيل. وأضاف أنه يجري النظر في عدد من الخيارات.

وأضاف “نحن نتطلع فقط لحل مشكلة مباشرة للغاية”.

وذكرت وزيرة الخارجية الكندية ميلاني جولي، يوم الاثنين في مقابلة عبر الهاتف من برلين أن الهدف هو إيجاد طرق متعددة لإخراج الحبوب من أوكرانيا، وأن تعاون تركيا سيكون مهما.

وقالت جولي “سنعمل على ضمان وجود طرق مختلفة يمكن استخدامها”. وأضافت “سنتعاون مع دول مختلفة، بما في ذلك تركيا، لأننا نعلم أن مضيق البوسفور أساسي للوصول إلى البحر الأسود”.