المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النفط الأمريكي يغلق دون 100 دولار للبرميل بفعل مخاوف اقتصادية وارتفاع الدولار

النفط الأمريكي يغلق دون 100 دولار للبرميل بفعل مخاوف اقتصادية وارتفاع الدولار
النفط الأمريكي يغلق دون 100 دولار للبرميل بفعل مخاوف اقتصادية وارتفاع الدولار   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أغلقت أسعار النفط الأمريكي دون مستوى 100 دولار للبرميل يوم الثلاثاء إلى أدنى مستوى لها في أسبوعين مع تعرض توقعات الطلب لضغوط من إغلاقات لاحتواء فيروس كورونا في الصين وتنامي مخاطر الركود في حين جعل ارتفاع الدولار الخام أكثر تكلفة للمشترين الذين يستخدمون عملات أخرى.

وسجلت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط عند التسوية 99.76 دولار للبرميل، منخفضة 3.33 دولار أو 3.23 بالمئة.

وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول منخفضة 3.48 دولار، أو 3.28 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 102.46 دولار للبرميل.

وواصل الخامان القياسيان كلاهما التراجع لثاني جلسة على التوالي وهبطا أكثر من أربعة دولارات للبرميل في وقت سابق يوم الثلاثاء.

وتحولت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية في بورصة وول ستريت إلى الهبوط في تعاملات متقلبة بفعل مخاوف حيال تشديد نشط للسياسة النقدية وتباطؤ النمو الاقتصادي.

وفي التعاملات المبكرة، دفعت تعليقات من وزيري الطاقة السعودي والإماراتي الخامين القياسيين للصعود بأكثر من دولار للبرميل.

وقلصت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية توقعاتها لإنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة للعامين 2022 و2023، وتتوقع الآن أن يبلغ متوسط الإنتاج 11.9 مليون برميل يوميا في 2022 مقارنة مع تقديراتها السابقة البالغة 12 مليون برميل يوميا.

وتترقب السوق أحدث بيانات أسبوعية بشأن مخزونات النفط والوقود في الولايات المتحدة والتي ستصدر من معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق يوم الثلاثاء ومن إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء. وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم أن مخزونات النفط والبنزين ونواتج التقطير الأمريكية تراجعت الأسبوع الماضي.

وأظهرت بيانات من يورو أويل ستوك أن مخزونات الخام والمنتجات النفطية لدى مصافي التكرير الأوروبية بلغت حوالي مليار برميل في أبريل نيسان، منخفضة 10.3 بالمئة على أساس سنوي، لكن بلا تغير يذكر عن مستواها في مارس آذار.