Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

بورصة وول ستريت تصعد بدعم من مكاسب للبنوك وكبرى شركات التكنولوجيا

المؤشران ناسداك وإس اند بي 500 في وول ستريت يهبطان بفعل بيانات اقتصادية ضعيفة تذكي مخاوف التضخم
المؤشران ناسداك وإس اند بي 500 في وول ستريت يهبطان بفعل بيانات اقتصادية ضعيفة تذكي مخاوف التضخم Copyright Thomson Reuters 2022
Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

نيويورك (رويترز) - أغلقت الأسهم الأمريكية مرتفعة يوم الاثنين‭‭ ‬‬بدعم من مكاسب للبنوك وتعافي أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى التي تقود السوق، وذلك في أعقاب أطول سلسلة خسائر أسبوعية لبورصة وول ستريت في أكثر من 20 عاما.

وسجلت المؤشرات الثلاثة الرئيسية للأسهم الأمريكية مكاسب قوية وجاءت الدفعة الأكبر من تعافي أسهم التكنولوجيا وأسهم النمو، وفي مقدمتها أبل ومايكروسوفت.

وجاءت البنوك الحساسة لأسعار الفائدة بين الرابحين بعد أن رفع جيه بي مورجان تشيس اند كو، أكبر بنك أمريكي، توقعاته لدخل الفائدة لعامه الحالي.

ويوم الجمعة الماضي، أغلق المؤشر ستاندرد اند بورز 500 منخفضا 18.7 في المئة عن مستوى الإغلاق القياسي المرتفع الذي وصل اليه في الثالث من يناير كانون الثاني.

وهزت الأسواق في الأسابيع القليلة الماضية مخاوف حيال استمرار تضخم مرتفع ومحاولات نشطة من مجلس الاحتياطي الاتحادي لكبحه بينما يسعى الاقتصاد العالمي للتغلب على تداعيات الغزو الروسي لأوكرانيا.

وبحسب بيانات أولية، أنهى المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي جلسة التداول مرتفعا 71.46 نقطة، أو 1.83 بالمئة، إلى 3972.82 نقطة في حين صعد المؤشر ناسداك المجمع 182.40 نقطة، أو 1.61 بالمئة، ليغلق عند 11531.91 نقطة.

وأغلق المؤشر داو جونز الصناعي مرتفعا 625.10 نقطة، أو 2.00 بالمئة، إلى 31887.00 نقطة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

8.5 مليون جهاز كمبيوتر تأّثّر بخطأ "كراودسترايك" في العالم حسب مايكروسوفت

"Crowdstrike" من هي الشركة المتسبّبة في تهديد الأمن السيبراني العالمي؟

"طائرة بدون طيار".. جامعة صينية تبتكر طريقة جديدة لإرسال خطابات القبول