المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اليورو يواصل خسائره بعد بيانات التضخم في منطقة اليورو

اليورو يواصل خسائره بعد بيانات التضخم في منطقة اليورو
اليورو يواصل خسائره بعد بيانات التضخم في منطقة اليورو   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – واصل اليورو خسائره يوم الثلاثاء بعد بيانات أظهرت أن التضخم في منطقة اليورو بلغ مستوى مرتفعا على نحو قياسي في مايو أيار، لكن توقعات بأن البنك المركزي الأوروبي سيرفع أسعار الفائدة قريبا أبقت العملة الأوروبية الموحدة على مسار تحقيق أفضل أداء شهري في غضون عام.

وارتفع التضخم في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة إلى 8.1 بالمئة في مايو أيار مقارنة مع 7.4 بالمئة في أبريل نيسان متخطيا توقعات بأن يسجل 7.7 بالمئة مع استمرار زيادة الأسعار، مما يشير إلى أن الطاقة لم تعد وحدها السبب في زيادة التضخم.

وواصل اليورو انخفاضه مقابل الدولار ونزل 0.6 بالمئة إلى 1.0777 دولار قبل أن يعوض بعض خسائره. وعلى أساس شهري ارتفع اليورو قرابة اثنين بالمئة في أفضل أداء شهري منذ عام.

ودعمت خسائر اليورو الدولار الذي يستفيد أيضا من زيادة العائد على سندات الخزانة الأمريكية.

وسجل مؤشر الدولار 101.71 بزيادة 0.4 بالمئة خلال اليوم بعد تراجعه إلى أقل مستوى في خمسة أسابيع عند 101.29 مساء.

وارتفعت العملات المرتبطة بالسلع الأولية بعد أنباء عن اتفاق قادة الاتحاد الأوروبي من حيث المبدأ أمس الاثنين على خفض معظم واردات النفط الروسية بحلول نهاية هذا العام، الأمر الذي دفع أسعار النفط أيضا إلى الارتفاع.

ولامس الدولار الكندي 1.2653 دولار مقتربا من أعلى مستوى خلال شهر مساء قبيل اجتماع بنك كندا المركزي يوم الأربعاء.

وبالنسبة للعملات الرقمية سجلت بتكوين 31600 دولار بعد ارتفاعها لتتجاوز 32 ألف دولار مساء لأول مرة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.