المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منصة ستارزبلاي للبث في الشرق الأوسط تتطلع لطرح أسهمها خلال 2-3 سنوات

منصة ستارزبلاي للبث في الشرق الأوسط تتطلع لطرح أسهمها خلال 2-3 سنوات
بقلم:  Reuters

من يوسف سابا

دبي (رويترز) – قال الرئيس التنفيذي لمنصة ستارزبلاي عربية للبث، التي تتخذ من أبوظبي مقرا، إنها تتوقع طرح أسهمها للاكتتاب العام في غضون العامين أو الثلاثة أعوام المقبلة.

وستارزبلاي واحدة من منصات البث العالمي والإقليمي التي تتنافس للحصول على حصة في سوق الشرق الأوسط المزدهرة، على أمل الاستفادة من عدد الشبان الكبير في المنطقة.

وبحسب ديجيتال تي.في للأبحاث، تتمتع نتفليكس بالصدارة في المنطقة بعد أن حظيت بانطلاقة مبكرة قبل أكثر من ست سنوات. وتحتل ستارزبلاي المركز الثاني متقدمة على أمازون ومنصة شاهد التابعة لمجموعة إم.بي.سي ومقرها السعودية.

وتنطلق منصة ديزني+ في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الأسبوع المقبل بعد أن كان المحتوى الذي تبثه متاحا في السابق على أو.إس.إن، وهي منصة إقليمية أخرى للبث عبر الإنترنت والبث التلفزيوني المدفوع.

وقال الرئيس التنفيذي معاذ شيخ لرويترز في مقابلة إن لدى ستارزبلاي نحو 2.2 مليون مشترك، ارتفاعا من قرابة المليونين في نهاية عام 2021.

وأضاف شيخ “ينبغي أن تكون الاستثمارات القادمة الآن وشراكاتنا القائمة حاليا كافية لنمو الشركة في العامين أو الثلاثة أعوام المقبلة إلى الحد الذي يمكّننا من إدراجها وطرح أسهمها للاكتتاب العام”.

وأردف قائلا إنه سيتم بحث جميع الخيارات، بما في ذلك الطرح العام الأولي أو الإدراج المباشر.

وتابع “إذا نظرت إليها اليوم، في البيئة الحالية والسيناريو الحالي، فلن تكون شركات الاستحواذ ذات الغرض الخاص الطريق الذي سنختاره“، في إشارة إلى شركات تجمع الأموال للاستحواذ على شركة خاصة بهدف طرحها للاكتتاب العام.

وأضاف “لكن بعد ثلاث سنوات، يمكن أن يتغير الأمر، ولهذا أقول إن جميع الخيارات يجب أن تظل مطروحة”.

وأشار شيخ إلى أنه من السابق لأوانه اتخاذ قرار بشأن مكان الإدراج المحتمل، لكنه قال “إنه قرار المساهمين في نهاية المطاف، لكنني لا أرى سببا مقنعا لإدراجها خارج المنطقة”.

قالت شركة القابضة (إيه.دي.كيو)، المستثمر الحكومي التابع لأبوظبي، في مارس آذار إنها ستستحوذ على حوالي 57 بالمئة من ستارزبلاي، التي ترتبط بالفعل بشراكات محتوى مع أبوظبي للإعلام. والقابضة هي مالكة أبوظبي للإعلام وكذلك مجموعة اتصالات المعروفة الآن باسم إي&.

وقال شيخ إن من المتوقع أن تستغرق الموافقات التنظيمية لهذه الصفقة، التي من شأنها أن تقدر قيمة ستارزبلاي عند 420 مليون دولار عند اكتمالها، من ثلاثة إلى أربعة أشهر من إعلان مارس آذار.

وبعد الصفقة، ستخفض حصة لايونزجيت التي تستثمر في ستارزبلاي  من 30 إلى 13 بالمئة. ويشمل المساهمون الآخرون مؤسسي ستارزبلاي وموظفين وصندوق جنرال إلكتريك لمعاشات التقاعد وإس.إي.كيو كابيتال بارتنرز.