المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصادر: إيني تنضم إلى إكسون‭ ‬وتوتال وشل وكونوكو في توسعة مشروع عملاق للغاز المسال في قطر

مصادر: إيني تنضم إلى إكسون‭ ‬وتوتال وشل وكونوكو في توسعة مشروع عملاق للغاز المسال في قطر
مصادر: إيني تنضم إلى إكسون‭ ‬وتوتال وشل وكونوكو في توسعة مشروع عملاق للغاز المسال في قطر   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

هيوستون (رويترز) – قالت مصادر مطلعة يوم الأربعاء إن قطر اختارت شركة إيني الإيطالية إلى جانب أربع شركات نفط كبرى أخرى كشركاء في توسعة قيمتها حوالي 30 مليار دولار لأكبر مشروع للغاز الطبيعي المسال في العالم.

وستشارك إكسون موبيل وتوتال إنرجيز وشل وكونكو فيليبس وإيني في توسعة حقل الشمال الذي سيعزز موقف قطر كأكبر مصدًر للغاز الطبيعي المسال في العالم ويساعد في ضمان إمدادات طويلة الأجل من الغاز إلى أوروبا بينما تسعى القارة إلى بدائل للغاز الروسي.

وقال أحد المصادر إن شركة شيفرون الأمريكية التي تتطلع بنشاط لتوسيع أنشطتها للغاز الطبيعي المسال لم تحصل على حصة في المشروع.

وامتنعت شيفرون وإكسون وتوتال وكونوكو فيليبس عن التعقيب. وقالت شل في بيان إنها “قدمت عرضا للمشاركة وستكون سعيدة إذا جرى اختيارها.”

وقالت شركة قطر للطاقة المملوكة للدولة إنها ستعقد مؤتمرا صحفيا ومراسم توقيع في 12 يونيو حزيران دون أن تحدد الموضوع. وسيحضر دارن وودز الرئيس التنفيذي لشركة إكسون مؤتمرا للطاقة مع قطر للطاقة في وقت لاحق في يونيو حزيران قد يصدر فيه إعلان رسمي.

ومن المتوقع أن تتراوح حصص إكسون وشل وتوتال بين 20 و25 بالمئة في المجمل عند إطلاق المشروع الجديد، حسبما أفاد أحد المصادر. وقال مصدر ثان إن من المرجح أن تحصل كل من الشركات الثلاث على وحدة لتسييل الغاز عند إطلاق المشروع وأن تتقاسم كونوكو وإيني الوحدة الرابعة. وقال هذا المصدر إن قطر للطاقة لم تستبعد حصة صغيرة لشريك صيني.

تتضمن خطة توسعة حقل الشمال ست وحدات للغاز الطبيعي المسال سترفع طاقة قطر لتسييل الغاز من 77 مليون طن سنويا إلى 126 مليون طن سنويا بحلول عام 2027.