المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الذهب ينخفض مع استئناف الدولار الصعود قبيل قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي

الذهب ينخفض مع استئناف الدولار الصعود قبيل قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي
الذهب ينخفض مع استئناف الدولار الصعود قبيل قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تخلى الذهب عن مكاسب صغيرة في نطاق تداول ضيق يوم الثلاثاء مع استئناف الدولار الصعود ووصوله إلى مستوى مرتفع جديد في 20 عاما وهو ما يقلص جاذبية المعدن النفيس كملاذ استثماري آمن بينما يراهن المستثمرون على زيادات نشطة في أسعار الفائدة من مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي.

وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 1807.10 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 2000 بتوقيت جرينتش.

وتراجعت العقود الآجلة الأمريكية للذهب 1.2 بالمئة إلى 1809.70 دولار للأوقية.

وقال بوب هابيركورن كبير محللي السوق في (آر جيه أو فيوتشرز) “الشيء الرئيسي الذي يقود الذهب الآن هو التوقعات لزيادة نشطة (في أسعار الفائدة) من مجلس الاحتياطي الاتحادي غدا بالنظر إلى بيانات التضخم الأخيرة.”

وارتفع الدولار أمام سلة من العملات إلى أعلى مستوى في عقدين، وهو ما يجعل الذهب أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

وقفزت مساء أمس الاثنين التوقعات لرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس في ختام اجتماعه يوم الأربعاء إلى 96 بالمئة من 30 بالمئة في وقت سابق خلال اليوم. وسيكون رفع الفائدة 75 نقطة أساس هو الأكبر منذ عام 1994.

ويزيد ارتفاع أسعار الفائدة وعوائد السندات الأمريكية في الأجل القصير من تكلفة الفرصة البديلة لحيازة الذهب الذي لا يدر عائدا. 

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.45 بالمئة إلى 20.97 دولار للأوقية بينما هبط البلاتين 1.7 بالمة إلى 917.02 دولار. وارتفع البلاديوم 0.8 بالمئة إلى 1811.00 دولارا للأوقية.