المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس الإسلامية لتمويل التجارة: المؤسسة تقدم تمويلا جديدا لمصر ومستعدة للمزيد

رئيس الإسلامية لتمويل التجارة: المؤسسة تقدم تمويلا جديدا لمصر ومستعدة للمزيد
بقلم:  Reuters

من إيدن لويس

القاهرة (رويترز) – قال هاني سنبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة يوم الخميس إن المؤسسة بدأت في تقديم وتمديد تسهيل ائتماني بقيمة ثلاثة مليارات دولار لمصر لتمويل واردات الغذاء والطاقة، وهي على استعداد لتقديم المزيد من الدعم في المستقبل.

وقال سنبل في مقابلة بالقاهرة إنه مع ارتفاع أسعار القمح بسبب الغزو الروسي لأوكرانيا، من المتوقع أن يرتفع حجم ما تنفقه مصر على الأمن الغذائي ليتساوى مع ما تنفقه على الطاقة.

وقدمت المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، ومقرها السعودية، نحو 14 مليار دولار لمصر بموجب خمسة اتفاقات إطارية منذ عام 2008. ووقعت هذا الشهر على تمديد الاتفاق الأخير ورفع قيمته إلى المثلين ليبلغ ستة مليارات دولار.

وأدى ارتفاع أسعار السلع الأساسية عالميا في الأشهر الماضية وهروب المليارات من استثمارات المحافظ إلى زيادة الضغوط المالية على مصر، أحد أكبر مستوردي القمح في العالم.

وقال سنبل إن كثيرا من الدول تبحث عن الدعم.

وقال متحدثا على هامش مؤتمر مصرفي “لدينا بالفعل قائمة ضخمة من الطلبات القادمة… يبدو أننا سنتلقى كثيرا من الطلبات خلال الفترة المتبقية من العام وأيضا في عام 2023″.

وقال سنبل إن من بين تلك الطلبات طلب تمويل إمدادات غذائية من تونس لا يزال قيد الدراسة من قبل المؤسسة.

وأضاف أن المؤسسة تعد أيضا برنامجا من المقرر إطلاقه هذا العام لمساعدة الجمهوريات السوفيتية السابقة في رابطة الدول المستقلة على مواجهة الصعوبات الاقتصادية، دون الخوض في مزيد من التفاصيل.

وقال إن العقوبات الغربية على روسيا خلقت قدرا من عدم اليقين لكنها لم تؤثر على برامج المؤسسة.

وأرادت المؤسسة التشجيع على المزيد من الاكتفاء الذاتي في البلدان التي لديها فواتير استيراد كبيرة، لكنها شعرت “براحة كبيرة” في العمل مع مصر، وستكون مستعدة لتقديم المزيد من التمويل بمجرد انتهاء التسهيل الحالي.

وقال سنبل “بمجرد أن ننتهي من هذا، سنوقع على التالي“، مشيرا إلى أنه لم يتضح متى يمكن أن يحدث ذلك. وأضاف “نحن هنا للدعم”.