المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع الأسهم الأوروبية بفعل بيانات اقتصادية متشائمة ومشاكل الطاقة الألمانية

تراجع الأسهم الأوروبية بفعل بيانات اقتصادية متشائمة ومشاكل الطاقة الألمانية
تراجع الأسهم الأوروبية بفعل بيانات اقتصادية متشائمة ومشاكل الطاقة الألمانية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تراجعت الأسهم الأوروبية لأدنى مستوياتها في أكثر من عام يوم الخميس، إذ أدى تباطؤ النشاط التجاري في منطقة اليورو إلى زيادة المخاوف بشأن النمو، في حين تراجعت الأسهم الألمانية 1.8 بالمئة بعد أن أطلقت البلاد “مرحلة الإنذار” من خطتها الطارئة للغاز.

وهبط المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.8 بالمئة مع خسارة بنوك منطقة اليورو 4.5 بالمئة. وانخفضت عوائد السندات في منطقة اليورو أيضا مثلما تراجع اليورو.

انخفض المؤشر داكس الألماني إلى أدنى مستوياته في أكثر من ثلاثة أشهر إذ دفع تراجع الإمدادات الروسية إلى إعلان مرحلة الإنذار يوم الخميس – وهو التصعيد الأخير في المواجهة بين أوروبا وموسكو منذ الغزو الروسي لأوكرانيا الذي كشف مدى اعتماد التكتل على إمدادات الغاز الروسية.

أظهر استطلاع أجرته وكالة ستاندرد اند بورز العالمية أن نمو الأعمال في منطقة اليورو تباطأ بشكل كبير هذا الشهر، وبنسبة أكبر بكثير مما كان متوقعا، مع تفضيل المستهلكين القلقين بشأن ارتفاع الأسعار البقاء في منازلهم وتأجيل عمليات الشراء لتوفير المال. وانخفض مؤشر مديري المشتريات الذي يغطي صناعة الخدمات المهيمنة في التكتل إلى 52.8 من 56.1.

وتأثرت القطاعات الأخرى مثل شركات صناعة السيارات والتعدين وشركات النفط والغاز وتراجعت أسهمها بين اثنين و3.6 بالمئة.

وكان قطاع الرعاية الصحية والمرافق وبعض شركات المنتجات الفاخرة هي الرابحة فقط يوم الخميس.