المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حصري-نايكي وسيسكو سيستمز تقرران الخروج تماما من السوق الروسية

Nike saldrá por completo de Rusia
Nike saldrá por completo de Rusia   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

باريس/كوبنهاجن/لندن (رويترز) – قالت شركتا سيسكو سيستمز ونايكي الأمريكيتان يوم الخميس لرويترز إنهما ستخرجان من السوق الروسية بالكامل مع تسارع وتيرة خروج الشركات الغربية من روسيا بعد غزوها لأوكرانيا في فبراير شباط.

وقالت شركة سيسكو، المصنعة لمعدات الاتصالات، إنها ستنهي أعمالها في روسيا وروسيا البيضاء.

وتواجه الشركات الأجنبية التي تسعى للخروج من روسيا احتمال صدور قانون جديد في الأسابيع المقبلة يسمح لموسكو بوضع يدها على الأصول وفرض عقوبات جنائية. ودفع هذا بعض الشركات إلى تسريع وتيرة مغادرة السوق الروسية.

وكانت سيسكو قد علقت عملياتها بما شمل المبيعات والخدمات في روسيا في مارس آذار.

وأضافت الشركة في بيان عبر البريد الإلكتروني يوم الخميس “اتخذنا الآن القرار ببدء تقليص منظم لأعمالنا في روسيا وروسيا البيضاء”.

وفي وقت سابق من هذا الشهر بدأت (آي.بي.إم)، منافسة سيسكو، تقليص أعمالها في روسيا وقالت مايكروسوفت إنها ستخفض بشكل كبير أعمالها هناك.

وخروج مثل تلك الشركات التكنولوجية الكبرى قد يحد من قدرة الشركات والأسر الروسية على الحصول على معدات حيوية ويضطرها للاعتماد على معدات أقدم أو بدائل محلية.

وعرضت سيسكو خيارات لنقل بضع مئات من الموظفين لديها في الدولتين لكن الشركة لم تكشف عن الدول التي عرضتها على موظفيها فيهما كبدائل.

وقالت نايكي في الثالث من مارس آذار إنها ستعلق عملياتها مؤقتا في كل المتاجر التي تملكها وتديرها في روسيا ردا على غزو موسكو لأوكرانيا وأشارت إلى أن المتاجر التي لا تزال مفتوحة بعد هذا القرار تعود لشركاء مستقلين.

لكن الشركة أعلنت يوم الخميس أنها ستخرج من روسيا نهائيا، لتنضم بذلك لعلامات تجارية غربية كبرى مثل ماكدونالدز ورينو.

وقالت الشركة في بيان عبر البريد الإلكتروني “نايكي اتخذت القرار بمغادرة السوق الروسية. أولويتنا هي ضمان الدعم الكامل لموظفينا مع تقليص عملياتنا بشكل مسؤول على مدى الأشهر المقبلة”.

كما تنسحب شركات غربية أخرى لتصنيع الملابس الرياضية.

وقالت أديداس في مارس آذار إنها ستغلق متاجرها في روسيا وتوقف المبيعات عبر الإنترنت كما علقت بوما عملياتها في مارس أيضا وأوقفت ريبوك المبيعات في ذات الشهر ودخلت في محادثات لبيع أكثر من مئة متجر لشركة تركية.

وقالت شركة أديداس الألمانية للملابس الرياضية يوم الخميس لرويترز إنها لا تعتزم حاليا استئناف العمل في روسيا.

والخطوة رمزية بدرجة كبيرة بالنسبة لنايكي أكثر منها مادية إذ أن الشركة تحصل على أقل من واحد بالمئة من عائداتها من روسيا وأوكرانيا مجتمعتين.