المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

السلالتان الفرعيتان من أوميكرون بي.إيه4 وبي.إيه5 تمثلان 50% من إصابات كوفيد في أمريكا

السلالتان الفرعيتان من أوميكرون بي.إيه4 وبي.إيه5 تمثلان 50% من إصابات كوفيد في أمريكا
بقلم:  Reuters

(لتصحيح عبارة “اعتبارا من” إلى “حتى” بالفقرة الأولى)

(رويترز) -قالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن هناك تقديرات بأن سلالتي بي.إيه4 وبي.إيه5 المتفرعتين من سلالة أوميكرون سريعة الانتشار المتحورة من فيروس كورونا شكلتا معا 52 بالمئة من الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة حتى 25 يونيو حزيران.

ومثلت السلالتان أكثر من ثلث الحالات في الولايات المتحدة في الأسبوع الذي بدأ يوم 18 يونيو حزيران. وأضيفتا إلى قائمة مراقبة منظمة الصحة العالمية في مارس آذار وصنفتها المراكز الأوروبية لمكافحة الأمراض والوقاية منها باعتبارهما من السلالات المقلقة.

وتجري العديد من شركات صناعة الأمصال ومنها فايزر ومودرنا ونوفافاكس تجارب على نسخ من لقاحاتها طورتها لتقاوم المتحور أوميكرون.

وقالت فايزر ومودرنا إن لقاحاتهما مقاومة كذلك للسلالات الفرعية وإن لم يكن بنفس درجة مقاومتها للسلالة بي.إيه1.