Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

أبوظبي تقتفي أثر النفط وتتراجع عن ارتفاعات قياسية ودبي تنتعش

الأسهم الخليجية تغلق على ارتفاع مدعومة بمكاسب النفط
الأسهم الخليجية تغلق على ارتفاع مدعومة بمكاسب النفط Copyright Thomson Reuters 2023
Copyright Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من محمد إدريس

(رويترز) - أغلق مؤشر أبوظبي على انخفاض يوم الجمعة مقتفيا أثر أسعار النفط ليتراجع عن أعلى مستوياته بعد أن أدى ضعف أرباح الشركات إلى انحسار إقبال المستثمرين في حين عكس مؤشر دبي مساره صعودا.

وانخفضت أسعار النفط الخام، المحفز الرئيسي للأسواق المالية في الخليج، بأكثر من دولار واحد إلى 98.26 دولار يوم الجمعة بعد أن قلصت منظمة أوبك توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط في 2022 بمقدار 260 ألف برميل يوميا.

وأقفل مؤشر أبوظبي هبوطا 0.6 بالمئة ليقطع سلسلة مكاسبه التي استمرت خمسة أيام مع نزول سهم الشركة العالمية القابضة 1.4 بالمئة وسهم بنك أبوظبي الأول، أكبر بنوك الإمارات، 0.8 بالمئة.

ومن بين الأسهم الأخرى، تراجع سهم جلفار 3.7 بالمئة بعد أن نزل صافي أرباح الشركة الخليجية لصناعة الأدوية في الربع الثاني أكثر من 90 بالمئة إلى 4.8 مليون درهم (1.31 مليون دولار).

وسجل مؤشر أبوظبي مكاسب أسبوعية 3.3 بالمئة، بحسب بيانات رفينيتيف.

كما صعد المؤشر الرئيسي في دبي 0.3 بالمئة، مدعوما بارتفاع سهم بنك دبي الإسلامي 0.7 بالمئة بينما قفز سهم العربية للطيران منخفض التكلفة 2.3 بالمئة بعد يوم من ارتفاع صافي أرباحها في الربع الثاني 16 ضعفا إلى 160 مليون درهم (43.56 مليون دولار) عنه قبل عام.

غير أن سهم شركة إعمار العقارية القيادي في دبي تراجع 1.6 بالمئة بعد أن توصلت الشركة إلى اتفاق مع دبي القابضة لشراء حصتها في مشروعهما المشترك (دبي كريك هاربور) مقابل 7.5 مليار درهم (2.04 مليار دولار).

وشهدت سوق الأسهم في دبي تقلبات بعد نشر نتائج أرباح متباينة. وقال دانيال تقي الدين الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى بي.دي سويس إن السوق قد يشهد رغم ذلك زيادات إضافية بعد حدوث تصحيح لبعض الأسعار.

(الدولار = 3.6727 درهم إماراتي)

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"Crowdstrike" من هي الشركة المتسبّبة في تهديد الأمن السيبراني العالمي؟

"طائرة بدون طيار".. جامعة صينية تبتكر طريقة جديدة لإرسال خطابات القبول

إيلون ماسك يتهم المفوضية الأوروبية بعرض صفقة سرية غير قانونية تقيد حرية التعبير على "إكس"