المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصدر: وفاة مدير شركة النفط الروسية لوك أويل بعد سقوطه من نافذة مستشفى

مصدر: وفاة مدير شركة النفط الروسية لوك أويل بعد سقوطه من نافذة مستشفى
مصدر: وفاة مدير شركة النفط الروسية لوك أويل بعد سقوطه من نافذة مستشفى   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – قال مصدران مطلعان لرويترز إن رافيل ماجانوف مدير شركة لوك أويل، ثاني أكبر شركة منتجة للنفط في روسيا، توفي يوم الخميس بعد سقوطه من نافذة بمستشفى في موسكو، في أحدث حالة وفاة مفاجئة لأسباب غامضة لرجال الأعمال.

وأكد المصدران نبأ وفاة ماجانوف (67 عاما) الذي نشرته عدة وسائل إعلام روسية، دون توضيح ملابسات سقوطه.

وقال مصدران ممن يعرفون ماجانوف جيدا لرويترز إنهما يستبعدان احتمالات انتحاره.

وقال مصدر آخر مقرب من الشركة إن هناك اعتقادا بين إدارة لوك أويل أنه انتحر، ولكنه لا يجد أي دليل أو وثائق تدعم هذا الاعتقاد.

وأحالت شرطة موسكو سؤالا من رويترز عما إذا كانت تحقق في وجود شبهة جنائية وراء الوفاة إلى لجنة التحقيقات في موسكو. ولم ترد اللجنة على طلب للتعليق.

وقالت لوك أويل في بيان إن ماجانوف “توفي بعد مرض خطير”.

وأضافت “الآلاف من موظفي لوك أويل يشعرون بحزن عميق لهذه الخسارة الكبيرة، ويقدمون خالص التعازي لأسرة رافيل ماجانوف”.

وتوفي عدة مسؤولين تنفيذيين بارزين تربطهم صلات بقطاع النفط الروسي فجأة في ظروف غامضة خلال الشهور القليلة الماضية.

وعلى خلاف الشركات الروسية، اتخذت لوك أويل موقفا بشأن الغزو الروسي لأوكرانيا. ففي بيان في الثالث من مارس آذار، عبر مجلس إدارة الشركة عن قلقه إزاء “الأحداث المأساوية” في أوكرانيا، ودعا إلى “إنهاء الصراع المسلح في أقرب وقت ممكن” عبر المفاوضات.