المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأسهم الأوروبية ترتفع بعد بداية صعبة للأسبوع

European shares steady after plunge, Credit Suisse up
European shares steady after plunge, Credit Suisse up   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع في تعاملات متقلبة يوم الثلاثاء بعد بداية قاتمة للأسبوع بسبب المخاوف من أزمة الطاقة التي تلوح في الأفق والركود.

وأغلق المؤشر ستوكس 600 الأوروبي مرتفعا 0.2 بالمئة بعد خسارة 0.6 بالمئة في الجلسة السابقة، إذ أوقفت روسيا ضخ الغاز عبر خط أنابيب نورد ستريم 1 إلى أوروبا.

وساعد انتعاش أسهم شركات صناعة السيارات المؤشر داكس الألماني على الصعود 0.9 بالمئة بعد انخفاضه بأكثر من اثنين بالمئة يوم الاثنين بسبب تزايد المخاوف من اتجاه أكبر اقتصاد في أوروبا نحو ركود.

وتابع المستثمرون عن كثب التطورات فيما يتعلق بتوقف الغاز عبر نورد ستريم، والذي أثار مخاوف حيال نقص المخزونات في الشتاء ودفع حكومات الاتحاد الأوروبي إلى تمرير حزم بمليارات اليورو لدعم الشركات وحماية الأسر من فواتير الطاقة المرتفعة. 

وأظهرت استطلاعات رأي عديدة يوم الاثنين أن منطقة اليورو تدخل بشكل شبه مؤكد في ركود اقتصادي إذ تؤدي أزمة تكلفة المعيشة والتوقعات القاتمة إلى إبقاء المستهلكين حذرين إزاء الإنفاق. 

وأظهرت بيانات هذا الصباح انخفاض الطلبيات الصناعية الألمانية 1.1 بالمئة في يوليو تموز، في انخفاض للشهر السادس على التوالي مع استمرار تداعيات الحرب في أوكرانيا.

وارتفع سهم فولكسفاجن 3.7 بالمئة عقب قرارها إطلاق طرح عام أولي لعلامتها التجارية الرياضية بورشه.

وقفز سهم دليفري هيرو الألمانية 7.7 بالمئة بعد أن رفع مورجان ستانلي تقييم شركة بيع الأغذية الجاهزة عبر الإنترنت، مشيرا إلى تحقيقها مزيجا من النمو الأسرع والأرباح المرتفعة.

وتلقت أسهم شركتي تجارة التجزئة البريطانيتين ماركس اند سبنسر وجيه.دي سبورتس دفعة من الآمال في حزمة دعم من مساعدات الطاقة للشركات.