المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الدولار‭ ‬يتجه لتسجيل تراجع أسبوعي واليورو يرتفع بفضل رفع الفائدة

الدولار‭ ‬يتجه لتسجيل تراجع أسبوعي واليورو يرتفع بفضل رفع الفائدة
الدولار‭ ‬يتجه لتسجيل تراجع أسبوعي واليورو يرتفع بفضل رفع الفائدة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

من إيان ويذرز

لندن (رويترز) – يتجه الدولار يوم الجمعة لتسجيل أول تراجع أسبوعي في أربعة أسابيع، بينما قاد الرفع الحاد لأسعار الفائدة من جانب البنك المركزي الأوروبي إلى مكاسب لليورو، في وقت يترقب فيه المستثمرون بيانات التضخم الأمريكية المقرر نشرها الأسبوع المقبل.

وتراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية مقابل ست عملات أخرى، واحدا بالمئة خلال اليوم إلى 108.400. ويتجه لتسجيل هبوط أسبوعي بنسبة 1.1 بالمئة.

وكان اليورو من بين العملات الأفضل أداء، إذ قفز 1.1 بالمئة إلى أعلى مستوى في ثلاثة أسابيع عند 1.01105 دولار، غداة إعلان البنك المركزي الأوروبي رفعا غير مسبوق لسعر الفائدة الرئيسي بمقدار 75 نقطة أساس.

ويجتمع وزراء الطاقة في دول الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة، سعيا للتوصل إلى اتفاق بشأن سبل دعم المواطنين في ظل الارتفاع الشديد في أسعار الطاقة، وحماية مرافق الطاقة من الانهيار، بينما توقف روسيا تدريجيا إمدادات الغاز إلى أوروبا، في إطار التطورات المرتبطة بغزو أوكرانيا.

وارتفع الجنيه الإسترليني 1.2 بالمئة إلى 1.16330 دولار، بعد تراجع متواضع في اليوم السابق عقب وفاة الملكة إليزابيث. ومن المقرر أن يلقي الملك تشارلز كلمة للأمة في وقت لاحق يوم الجمعة.

ويتجه الين الياباني لتحقيق أفضل قفزة يومية خلال شهر، إذ ارتفع بمقدار 1.4 بالمئة إلى 142.05 ين للدولار، بعدما سجل مؤخرا أدنى مستوياته في 24 عاما.

كما يتجه الدولار الأسترالي لتحقيق أفضل مكاسب يومية في ثلاثة أشهر، إذ صعد 1.8 بالمئة مقابل الدولار إلى 0.68730 دولار، مبتعدا أيضا عن مستويات شديدة التدني.

وحتى العملات المشفرة ارتفعت على حساب الدولار، وتجاوزت بتكوين مجددا مستوى 20 ألف دولار مرتفعة سبعة بالمئة.