المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بنك ويو الرقمي يطلق أعماله في الإمارات

بنك ويو الرقمي يطلق أعماله في الإمارات
بقلم:  Reuters

من يوسف سابا

دبي (رويترز) – أعلن بنك ويو الرقمي يوم الثلاثاء إطلاق أعماله في الإمارات، إذ سيركز في البداية على الشركات الصغيرة ومتوسطة الحجم، بينما يتطلع في نهاية المطاف إلى طرح عام لأسهمه.

ويقدم ويو، الذي يصف نفسه بأنه منصة مصرفية، حلولا في ثلاثة قطاعات هي التطبيقات المصرفية الرقمية والتمويل المدمج والحلول المصرفية كخدمة.

ويمتلك صندوق أبوظبي السيادي (إيه.دي.كيو) وألفا ظبي 65 بالمئة في ويو، بينما تمتلك اتصالات 25 في المئة وبنك أبوظبي الأول 10 بالمئة. وكان البنك المركزي الإماراتي قد منحه الموافقة المبدئية في فبراير شباط لبدء العمليات.

وقال سالم النعيمي، رئيس مجلس إدارة ويو، لرويترز في مقابلة إن “الشركات الصغيرة والمتوسطة لديها الكثير من نقاط الضعف التي لم يتم تلبيتها بالشكل الكافي تاريخيا لأسباب عديدة. ونؤمن بأن البدء بالاقتراب منها وفهمها مهم للغاية”.

وأضاف “توفير تمويل لها بطرق مختلفة هو شيء يتعين علينا القيام به.”

وقال الرئيس التنفيذي لويو، جايش باتيل، إن البنك يمكنه تقديم تمويله الخاص للشركات الصغيرة والمتوسطة، عبر إدارة (ويو بيزنس)، كما سيساعدها على استكشاف خيارات تمويل أخرى.

وأوضح النعيمي أن التركيز ينصب حاليا على تأسيس ويو بيزنس.

وأشار باتيل إلى أن ويو يجري محادثات مع شركات، من بينها شركة تجارة إلكترونية إقليمية، لتوزيع خدماته.

كما يخطط لتوسيع عروضه لعملاء التجزئة “في الأرباع القليلة القادمة”. وقال رئيس مجلس الإدارة إن ويو سيدرس أيضا عمليات استحواذ محتملة في المنطقة في إطار سعيه لأن يصبح المنصة المصرفية الرائدة في الشرق الأوسط.

وقال النعيمي إن منصة ويو تتمتع بتمويل جيد بفضل مساهميها، ومن ثم فإنها لم تكن بحاجة إلى طرح عام أولي لجمع أموال، إلا أنه أوضح أن هذا قد يحدث في مرحلة ما.

وأضاف النعيمي “أعتقد أن هناك سوقا جيدة في الإمارات تنمو وستستمر في النمو بالنسبة للشركات المدرجة. ولذا أعتقد في النهاية أننا سنصل إلى هناك”.

ولفت إلى أنه “لا يوجد جدول زمني لاكتتاب عام… الجدول الزمني يحكمه إنجاز الأمور بالشكل الصحيح.”