المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شركة مملوكة لأفراد من لأسرة الحاكمة في أبوظبي تجمع 300 مليون دولار عبر صكوك

شركة مملوكة لأفراد من لأسرة الحاكمة في أبوظبي تجمع 300 مليون دولار عبر صكوك
بقلم:  Reuters

من يوسف سابا

دبي (رويترز) – أظهرت وثيقة مصرفية يوم الخميس أن الدائرة الخاصة للشيخ محمد بن خالد آل نهيان، وهي شركة عقارية صغيرة نسبيا مملوكة لأفراد من الأسرة الحاكمة في أبوظبي، سعرت صكوكا لأجل ثلاث سنوات قيمتها 300 مليون دولار بعائد 8.75 بالمئة.

وتراجعت الدائرة في يوليو تموز من العام الماضي عن بيع صكوك قيمتها 350 مليون دولار قبل التسعير، وقالت إن العائد الذي تلقته لا يتفق مع “خطة ورؤية” الشركة اللتين تم توضيحهما للمستثمرين المحتملين.

وهذه المرة، جرى تخفيض السعر الاسترشادي للصكوك من نحو 8.875 بالمئة بعد تلقي طلبات بأكثر من 660 مليون دولار، من بينها فوائد بقيمة 358 مليون دولار من مديري الإصدار المشتركين.

وعلق دوج بيتكون رئيس استراتيجيات الائتمان في بنك رسملة للاستثمار على السعر الاسترشادي بالقول “التسعير عادل قرب هذه المستويات لكننا لن نزيد وضع التعرض لعائد مرتفع بشكل عام، كما أن خفض سعر الصكوك يشكل مصدر قلق بشكل خاص”.

وأضاف “إذا كنا بصدد اختيار تحقيق عائد مرتفع، فإننا نعتقد أن هناك مقترحات أكثر جاذبية من ناحية المخاطر والعوائد”.

وصنفت ستاندرد اند بورز الشهر الماضي برنامج صكوك الشركة المقوم بالدولار عند ‭‭‭‭‭‭‭bb-‬‬‬‬‬‬‬، وهو ما يتوافق مع التصنيف الائتماني الطويل الأجل للشركة.

وقالت في تقرير سابق “نتصور أن الإصدار الأول في إطار البرنامج سيصل إلى 400 مليون دولار لسداد الديون القائمة للبنوك وتمويل الاحتياجات العامة للشركة”.

وأضافت “إذا كان سعر الإصدار أقل بكثير، فسوف نعيد النظر في ما إذا كان يفي بالحد الأدنى لمعاييرنا بشأن خفض القيمة”.

ولم ترد ستاندرد اند بورز على الفور على طلب للتعليق عبر البريد الإلكتروني.

وعلى عكس السندات التقليدية، لا تشتمل الصكوك الإسلامية على فوائد، وتهدف بالأحرى إلى دفع عوائد المستثمرين من الأصول الأساسية.

وكانت عملية الإصدار الملغاة في العام الماضي قد سعرت الصكوك بعائد يبلغ 5.5 بالمئة. ويعكس ارتفاع العوائد المعروضة في الإصدار مدى زيادة العوائد منذ العام الماضي مع قيام البنوك المركزية بقيادة مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي برفع أسعار الفائدة بشدة لكبح جماح مستويات التضخم القياسية.

وعلى الرغم من العائد المرتفع المعروض، جذب الإصدار إقبالا أقل من صكوك لأجل خمس سنوات وتحمل التصنيف ‭‭‭‭‭‭‭‭bb-‬‬‬‬ من وكالة فيتش والتي أطلقتها في أواخر مايو أيار شركة أرادَ، أكبر شركة للتطوير العقاري في الشارقة والتي لها صلات بالعائلة الحاكمة هناك. وجمعت الشركة 350 مليون دولار بعائد 8.125 بالمئة في طرح أولي حيث تجاوز الطلب 720 مليون دولار، من بينها 185 مليون دولار من مديري الإصدار.

وجاء في عرض للمستثمرين اطلعت عليه رويترز أن الدائرة الخاصة يترأسها الشيخ محمد بن خالد آل نهيان، وهو ابن عم رئيس الإمارات الشيخ محمد بن زايد، ويملكها بالكامل 11 فردا من الأسرة الحاكمة في أبوظبي.

ويرتب بنك أبوظبي التجاري وسيتي وبنك دبي الإسلامي وبنك الإمارات دبي الوطني كابيتال وبنك أبوظبي الأول وإتش.إس.بي.سي وجيه.بي مورجان وشركة كامكو للاستثمار وبيتك كابيتال وبنك المشرق وبنك وربة بيع الصكوك المتوقع تسعيرها في وقت لاحق يوم الخميس.