المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وول ستريت تنهي الأسبوع عند أدنى مستوى في شهرين مع تصاعد المخاوف من الركود

وول ستريت تنهي الأسبوع عند أدنى مستوى في شهرين مع تصاعد المخاوف من الركود
وول ستريت تنهي الأسبوع عند أدنى مستوى في شهرين مع تصاعد المخاوف من الركود   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

نيويورك (رويترز) – أغلقت الأسهم الأمريكية على انخفاض حاد يوم الجمعة، حيث هوت إلى أدنى مستوياتها في شهرين بعدما أدى تحذير فيديكس من تباطؤ عالمي وشيك إلى تسريع هروب المستثمرين إلى الملاذات الآمنة في ختام أسبوع مضطرب.

وتراجعت مؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية الثلاثة إلى مستويات لم تنزل إليها منذ منتصف يوليو تموز، مع إغلاق ستاندرد آند بورز 500 دون مستوى 3900 نقطة، وهو مستوى دعم مهم.

وتحولت معنويات المستثمرين بعيدا عن المخاطرة في أعقاب سحب فيديكس توقعاتها للأرباح في وقت متأخر من يوم الخميس، فيما أرجعته إلى علامات على تراجع الطلب العالمي. 

وجاء تحرك فيديكس عقب تصريحات من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، اللذين حذرا من تباطؤ اقتصادي عالمي وشيك.

ووفقا لبيانات أولية، تراجع المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بواقع 27.03 نقطة أو 0.69 بالمئة ليغلق عند 3873.28 نقطة، بينما خسر ناسداك المجمع 103.60 نقطة بما يعادل 0.90 بالمئة ليهبط إلى 11448.76 نقطة. وانخفض المؤشر داو جونز الصناعي 143.94 نقطة أو 0.46 بالمئة إلى 30817.88 نقطة.