عاجل

فيديو

وفقًا لاستطلاعات الرأي، استفاد فوكس من أصوات بعض الإسبان الغاضبين من الانفصاليين في إقليك كتالونيا بعد الاضطرابات التي اندلعت في شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي. ومن المتوقع أن يضاعف الحزب القومي المتطرف، المناهض للهجرة من عدد مقاعده في البرلمان ويصبح ثالث أكبر قوة سياسية في البلاد.
      لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox