عاجل

تقرأ الآن:

منتدى يالطا 2010


انسايدر

منتدى يالطا 2010

إجتمع زعماء الحلفاء المنتصرون عام ألف وتسعمئة وخمسة وأربعين في قصر ليفاديا بيالطا لوضع أسس نظام عالمي جديد.

منتدى يالطا يسلط الضوء هذه السنة على موضوع هو: هل يجب على أوكرانيا التقدم نحو الشرق أم نحو الغرب؟ للإجابة عن هذا السؤال دعا المنظمون رئيس ورئيس وزراء أوكرانيا، بالإضافة إلى مسؤولي صندوق النقد الدولي والمفوض الأوروبي المكلف بتوسيع الاتحاد الأوروبي.

الرئيس فيكتور يانوكوفيتش أبدى أسفه من بطء مسار التقارب مع الاتحاد الأوروبي، بقوله:“لم يكن لدى أوكرانيا أي خيار سوى أوروبا، ولكن بما أن الاتحاد الأوروبي ليس مستعدا للتفاوض حول انضمام أوكرانيا إليه، سنقرر نحن خطة وطريقة التقدم نحو الانضمام، بالنظر إلى مصالحنا الوطنية”.

بروكسيل ترفض وضع جدول زمني لانضمام كييف إلى الاتحاد الأوروبي. وحاليا تدرس بروكسيل إقامة اتفاقية للتعاون.
هذا تفسير المفوض الأوروبي المكلف بشؤون توسعة الاتحاد شتفين فول: “في بداية أكتوبر هناك اجتماع بين مفاوضينا. هذه اتفاقية معقدة جدا، إنها ليست متعلقة فقط بتحرير التبادل التجاري. هذه الاتفاقية ستمنح أوكرانيا الدخول إلى سوق الاتحاد الأوروبي الداخلية. يجب أن نكون واعين بالقيمة التي أضفيت على الاتفاقية، والإيجابيات والسلبيات لكلا الطرفين”.

فيما تدرس بروكسيل آليات الخطوة الأولى من الاندماج، فإن هناك تقاربا ملحوظا حدث بين أوكرانيا وروسيا منذ انتخاب فيكتور يانوكوفيتش.
في منتصف سبتمبر شارك الرئيسان ميدفيديف ويانوكوفيتش في سباق للسيارات وقطعا معا الحدود الروسية الأوكرانية.

البعثة الروسية كانت عالية المستوى هذه السنة. وزير المالية أليكسي كودرين يرى أن التقدم في العلاقات الثنانية يجب أن يحظى بالأولوية: “لقد قلت سابقا إننا دعونا أوكرانيا للمشاركة في صندوق المجموعة الاقتصادية الأوروآسيوية. إذا أصبحت أوكرانيا عضوا في هذا الصندوق، فإنها ستحصل على المساعدات حسب الشروط العامة. من جهة أخرى بصفتي ممثل روسيا في صندوق النقد الدولي بذلت جهودا لإقناع الصندوق بمنح القروض لأوكرانيا”.

يبدي القائمون على غازبروم اهتمامهم بمراقبة نظام مرور الغاز الروسي إلى أوروبا عبر أوكرانيا.

أوكرانيا من جهتها تريد من الأوروبيين المشاركة في تحديث النظام، لكن الأوروبيين مترددون، حسب رأي الخبير الاقتصادي ألن رايلي: “أحد العوائق في طريق أوكرانيا هو لماذا ينبغي على الأوروبيين الاستثمار فيها إذا كان بمقدورنا الحصول على الغاز الطبيعي المميع من شل، ونستطيع الحصول على الغاز من النرويج، ومن نورثستريم ويامال واحد، ما هي أهمية الغاز عن طريق أوكرانيا؟ إن الأمر يتعلق بتطوير الأوكرانيين لمصادر الغاز عندهم وبيعه في السوق الأوروبية أكثر مما يتعلق بمرور الغاز عبر أراضيهم”.

من الجهة الأوكرانية، يميل رجال السياسة والخبراء إلى التأكيد على أن لدى البلاد أولويات أكثر استعجالا من مسألة “اختيار المعسكر”.

قال الخبير الاقتصاد الأوكراني، فيكتور بينتشوك: “يجب علينا تطبيق الإصلاحات مهما كان الثمن. وحينما نطبقها سنتقدم في هذه الطريق، وعندها نستطيع أن نختار مع من نريد أن نكون”.

على أوكرانيا إذن تنظيم بيتها الداخلي.وإذا حلت مشاكلها ستحصل على الدفعة الثانية من مساعدات صندوق النقد الدولي قبل ديسمبر كانون الأول.

اختيار المحرر

المقال المقبل
القمة الأممية للتنمية في نيويورك من خلف الكواليس

انسايدر

القمة الأممية للتنمية في نيويورك من خلف الكواليس