عاجل

التعليم، لكن كيف؟

تقرأ الآن:

التعليم، لكن كيف؟

حجم النص Aa Aa

مرحبا بكم في عالم التعليم
ما الذي يجعل المعلم معلما جيدا؟ سؤال سهل، ولكن من الصعب الإجابة عليه.
طرق التدريس مختلفة في جميع أنحاء العالم، لكن المعلمين الجيدين هم الذين تجمعهم الرغبة في إلهام الطلاب. في هذه الحلقة من عالم التعلم سنبحث في الوسائل المختلفة المتاحة لجذب التلاميذ.نبدأ من المملكة المتحدة ، ومشروع التلفاز الذي أنشئ لتمكين المدرسين تبادل مشاهدة أشرطة الفيديو والحصول على أفكار. تلفاز المعلمين قد صوَر خمسة آلاف مركز في المملكة المتحدة ، انها قصة نجاح امتدت إلى دول الأخرى.

هذا البرنامج هو جزء من سلسلة تسمى” الدرس الرفيع للأفكار “ المعلمون الجيدون يوضحون أفكار درس جيد جدا مع التمارين التي تتيح للمعلمين المؤهلين مشاهدة البرنامج والتقاط بعض من النصائح الجيدة حول كيفية تحسين طرق تدريسهم. الأولوية لتعليم الأطفال، التأكد من انهم يتعلمون فعلا. وجود الكاميرا قد يكون نوعا من التسلية في بعض الأحيان، لكن بعد ذلك سنعتاد عليها ونعطي الدرس كالمعتاد. تلفاز المعلمين،هو التلفاز الرقمي، وسيلة لتقاسم التجارب الجيدة منذ عام الفين وخمسة . هذا المشروع يطبق أيضا في الولايات المتحدة واستراليا وتايلاند ، حيث أصبحت هذه القناة التلفزيونية شعبية للغاية. Pictures: courtesy of Teachers TV www.teachers.tv سنذهب الى المملكة المتحدة حيث تم استكشاف التقنيات الرقمية لتعزيز ابداع الأطفال وتعزيز الثقة في التعليم. تم ريلاند، معلم في مدرسة إبتدائية، مهتم بالإبداع عبر الكومبيوتر.“لقد كنت معلما لأكثر من خمسة وعشرين عاما 25 عاما ، على مدى السنوات الأربع الماضية، كنت محظوظا بما فيه الكفاية للعمل مع السلطات التعليمية ،باستخدام طرق مختلفة لتحفيز وإلهام الكتابة عند الأطفال ، بطريقة تناظرية أو رقمية”. هذه المدرسة تستقبل الآن جميع الأعمار ، من الأطفال الصغار إلى المراهقين. لقد لوحظ أن استخدام الكمبيوترله تأثير جيد على الطلاب الذين لا يستجيبون بشكل جيد في المدارس العادية.

كما شاهدنا، التقنيات الجديدة تساعد المعلمين.. لكن هناك تقنيات قديمة اخرى. نحن الآن في شرق أفريقيا، في زنجبار، حيث يستخدم الراديو لمساعدة المعلمين على تحسين مستوى التعليم.فمن خلال البرنامج الإذاعي ،مركز التنمية والتربية الذي يبث الدروس لأطفال الحضانة والمدارس الابتدائية ثلاث مرات في الأسبوع. المدرسون يستخدمون البرامج في الحصص الدراسية لجعل الدروس أكثر متعة وفائدة للطلاب. حاليا، يستخدم المعلمون برامج الإذاعة في أكثر من مئتين وعشرين مدرسة في زنجبار. في المناطق التي لا تتوفرفيها الكهرباء ، تعمل أجهزة الراديو بالبطاريات التي أصبح الحصول عليها أسهل و بأسعار معقولة، انها وسيلة لتلقي المعلومات. استخدام الإذاعة، قد يكون ابرز نموذج في وسائل الاعلام في تنزانيا ، انه يعكس الطابع العملي للبرنامج التعليمي. معظم المدارس لا يوجد فيها انظمة الحواسيب ، الحصول على الأنترنيت مكلف للغاية.

يتم إعداد البرامج الإذاعية في ستون تاون ، عاصمة الجزيرة الرئيسية ، من قبل مجموعة من المتخصصين المنتدبين من وزارة التربية والتعليم. استخدام الإذاعة للتعليم حقق نجاحا باهرا في زنجبار.
أظهرت دراسة قامت بها شركة كهرباء فرنسا أن الطلاب في المدارس التي تستخدم هذا البرنامج تفوق الطلاب الآخرين بنسبة عشرة في المئة 10 ٪ بشكل عام.

الأسبوع القادم سنكون في بلد واحد فقط ، في فنلندا بالتحيد ، لمعرفة لماذا يعتبر نظامها التعليمي واحدا من أفضل أنظمة التعليم في العالم.

تذكروا إمكانية إعادة مشاهدة البرنامج من يورنيوز دوت نيت سلاش عالم التعليم.