عاجل

الاقتصاد العالمي في الاونة الاخيرة لا يحمل انباءا سارة لقطاع السياحة 
ولكن الاستفادة من الأحداث الرياضية الكبيرة قد يكون عنصرا مهما هذا العام سوق السفر العالمي
 
علي شيخوسلامي يورونيوز
“تباطؤ الاقتصاد العالمي يعني جمودا في القطاع السياحي ، ولكن الاحداث الرياضية الكبرى تحيي هذه الصناعة؟
كونوا معنا في حلقة خاصة عن السياحة الرياضية في فوكوس”.
 
 تستعد لندن لدورة الالعاب الاولمبية عام 2012 ، مع حملة للتسويق السياحي هي الأكبر في تاريخها.
أرقام قد تثير تفاؤل الكثيرين ,أكثر من 50 ألف فرصة عمل جديدة فرصة سيوفرها هذا الحدث الرياضي كما يتوقع ان يبلغ حجم انفاق الزائرين 2.5 مليار جنيه استرليني  .
 
 جيريمي هانت ,وزير الدولة للثقافة والمسؤول عن دورة الالعاب الاولمبية والاعلام الرياضي قال :“لندن واحدة من أكبر المدن الرياضية في العالم في العام القادم سيكون الحدث الرياضي الاهم هنا لذلك ننصح الجميع بالقدوم المشاهدة عن كثب “.
 
 
“لندن اند بارتنرز“هي الشركة المنظمة للحملة التسويقية لهذا الحدث  بالاضافة الى تمويل من بلدية لندن والهدف الرئيسي للحملة هو تقديم لندن على انها المكان الافضل للقيلام للسياحة والدراسة والقيام بأعمال تجارية.
 
 
رتين اينسورث ،من الشكركة المنظمة :“فوائد كثيرة لاستضافة لندن دورة الألعاب الأولمبية والألعاب الأولمبية للمعاقين. ونتوقع زيادة في عدد السياح خلال الدورة وبعدها وخاصة بعد بناء المنطقة الشرقية في لندن اعني الموقع الأوليمبي ،اي سوف نكسب الاماكن الرياضية التي ستقام فيها الالعاب مثلا  الاستاد الاولمبي ، واماكن السباقات وغيرها ما سيتيح لنا استخدامها وستثمارها على المدى الطويل ”.
 
 
 علي شيخوسلامي يورونيوز :“عام 2012 ، ليس فقط العام الرياضي بالنسبة للندن بسبب الأولمبياد..ولكن أيضا بالنسبة لبولندا في البطولة الأوروبية لكرة القدم..بالنسبة لتكساس في للفورمولا 1.”
 
 
عندما يتعلق الأمر بالسياحة فان تكساس هي واحدة من الدول الكبرى في الولايات المتحدة بهذا المجال .
ومن المتوقع أن تجني أوستن حوالي 300 مليون دولار باستضافتها الفورمولا 1.
 
 
جولي تشيس  مسؤولة السياحة في تكساس :“نحن متحمسون جدا للفورمولا 1 ابتداء من العام 2012 
وهذا سيخلق فرصا جديدة للعمل في أوستن. وتم تحديد المسار الذي ستجري عليه الامور خلال الفترة القادمة اي مسار متعدد الاستخدامات ، هناك انشطة ستتم خارج  موسم السباق. وهذا ما يحقق ارباحا جيدة للولاية من الانفاق خلال السفر  وليس فقط في أوستن ، ولكن المناطق المحيطة بها ، في سان أنطونيو ، حتى في دالاس وهيوستن ، ونحن نتوقع عائدات كبيرة من هذه السباقات “.
 
 
 ولندا شاركت في استضافة البطولة الأوروبية لكرة القدم في عام 2012. المنظمين يريدون استغلال هذه الفرصة لتسليط الضوء على إمكانات السياحة في البلاد.
آدم  زابورفيزكي منظمة السياحة البولندية :“الاحداث الرياضية الكبيرة تجلب الانتباه الى البلد المضيف وهذا شيء جيد
نحن نتوقع نحو مليون سائح سيأتون الى بولندا خلال بطولة الامم الاوروبية عام 2012.”
 
مارتن فراي :“هذا ليس فقط بسبب المباريات والانشطة الرياضية بل عن بولندا كمكان اي عندما تجري فعاليات كبيرة في بلد ما فهي فرصة جيدة لرؤية هذا البلد ، فان كانن لديك الوقت ستزور اماكن جميلة وتلتقي بسكان البلد وتتعرف على ثقافتهم ، واعتقد بولندا هو مكان عظيم لهذه الاجواء “.
 
 
 150 مليار دولار هو حجم الاستثمار الذي بدات فيه قطر استعدادا لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022.
خلال السنوات العشر المقبلة سيتم ضخ مبلغ يقدر بحوالي 20 مليار  دولار لقطاع السياحة والترفيه 
 
 
أحمد عبدالله النعيمي هيئة قطر للسياحة :“قطر تتجه لتكون مكانا لاقامة الفعاليات الضخمة والكبيرة سنستضيف كأس العالم في العام 2022  كنا قد بدانا في العام 2010 بالاولمبياد وسيكون لدينا بطولة العالم رياضية لعام 2017…
ونحن نعمل على جعل قطر عاصمة للرياضة ومكانا  لجميع البطولات الرياضية العالمية  الكبيرة .