عاجل

تقرأ الآن:

ثلاثون عاما من الوئام ...الشقيقتان لابيك


موسيقي

ثلاثون عاما من الوئام ...الشقيقتان لابيك

In partnership with

الشقيقتان الثنائي الأكثر شهرة في العالم ورائدتا عالم البيانو كاتيا وميرييل لابيك المنحدرتان من الباسك الفرنسي بالضبط من مدينة بايون.

في جولتهما الفنية توقفتا في بروكسل حيث قدمتا حفلا موسيقيا بمعية أوركسترا الفيلهارمونية الملكية الفلمنكية.

الشقيقتان بدأتا مسيرتهما الفنية منذ ما يناهز 30 عاما. تكملان بشكل رائع بعضهما البعض.كاتيا تتميز بطابعها المرح عكس مارييل ذات الطابع الرومانسي الهادئ.

كاتيا لابيك :“التوازن هو معجزة، نحن سعيدتان بمشاركة حياتنا معا. ولهذا السبب أعتقد أننا سعيدتان لنعمل في الموسيقى معا كذلك.”

ميريل لابيسك:” أن نتشارك كل شيء. هذا صحيح. نحن نتشاطر كل شيء سواء السعادة أوالحزن كما الموسيقى والسفر كل شيء نحن محظوظتان للغاية.”

ورثتا شغف أداة البيانو من والدتهما الايطالية الأصل وأستاذة البيانو.

انه تحد كبير للعب البيانو في شكل ثنائي لأننا لا نرى يد الشخص الثاني فمن الضروري تعلم كيفية التنفس للحفاظ على الوثيرة ذاتها.

مارييل :“أعتقد أن الأمر الرائع واللطيف هو أن نتمكن بعد كل هذه السنوات من اللعب مع بعضنا البعض بانسجام وبحرية وليس كما بدأنا.ثنائيات كثيرة سوف تصبح في المستقبل ميكانيكية جدا لأننا نفكر كثيرا بكوننا معا، لقد بات الأمر أكثر صرامة نحن كما لو أننا نوع وصنف واحد من الايقاع.”

مارييل:“أحيانا وبالطبع من الأفضل تحمل المخاطر وتعلم التنفس معا.”

في السابق لم يكن هناك دليل وقطع خاصة بالتين من البيانو اضافة الى أوكسترا لكنهما أسستا جمعية لدعم خلق قطع جديدة لكن هناك قطعة مميزة لعبتاها منذ بدايتهما.كونسيرتو يضم اتين من البيانو وأوركسترا فرانسيس بولنيك المؤلف الفرنسي الذي ألف القطعة في العام 1932 وهي خليط من تأثيرات عديدة في مختلف أنحاء العالم مجموعة متنوعة فرنسية بأصوات من الشرق الأقصى.

مارييل:“انها قطعة جميلة ورائعة جدا تعطيني الكثير من الطاقة لابد لي أن أقول بولينك في الحديث عن نفسه قال انه كانت تعطيه الطاقة والعنف كذلك لكنني لا أرى فيها العنف كونشيرتو عنيفة جدا ولكن الطاقة موجودة بشكل كبير هذا صحيح.انها مكتوبة بشكل مميز وجيد انها أسلوبه الخاص.وهذا يعني أنه استخدم انسجامات أخرى مع الملحنين،موزار والقليل من سترافينسكي، ورافيل ولكن كل هذا قد ساعده في خلق لغته الخاصة.

كاتي:“انه أمر حساس ومؤثر للغاية انه شاعري حقا.”

مارييل:“كما أنه ناعم أيضا.”

كاتيا :“هناك الكثير من الفكاهة، لكنه أيضا يمثل الطموح ليس بالأمر الثقيل.”

الأختان لابيك تشعران وكأنهما في منزلهما في جميع منصات العالم لكن الأمر لايزال يشكل تحديا بالؤنسبة لهما بحكم أنهما تعزفان كل مرة على بيانو جديد.

كاتي:“كل مساء نتكيف مع أداة جديدة.وبالتالي فهذا يعتبر أول صعوبة بالنسبة لنا. فهو أمر هائل انه حيوان أسود كبير. لذا فلا يمكننا حقا حمله في كل مكان حتى لو أننا في الحقيقة في نهاية المطاف نأخذه بين ذراعينا فهذه هي الصورة.

كاتيا ومارييل لابيك لا تقتسمان الفن والعمل فقط بل تعيشان معا في روما في القصر السابق لوكريس بورجيا.

كاتيا:“الغريب في الأمر هو أن بعد كل هذه السنوات لازالت لدينا الرغبة في اللعب معا انه معجزة وأكبر المفاجآت لدينا.”

يمكنكم مشاهدة المزيد عن الحوار الذي أجرته يورونيوز مع الفنانتان كاتيا وماريل لابيك بالنقر على هذا الرابط: http://fr.euronews.net/2011/12/21/interview-avec-les-soeurs-labeque

اختيار المحرر

المقال المقبل
تيغران هماسيان و أفيشاي كوهين يطربان الحضور في مهرجان الجاز بمونتي كارلو

موسيقي

تيغران هماسيان و أفيشاي كوهين يطربان الحضور في مهرجان الجاز بمونتي كارلو