عاجل

عاجل

التعليم خارج الأسوار المدرسية

تقرأ الآن:

التعليم خارج الأسوار المدرسية

حجم النص Aa Aa

التعليم لم يعد مقتصرا على الفصول الدراسية، فقد اصبح بالإمكان التعلم في أي وقت وفي اي مكان. كمثال على هذان سنتوجه الى حافات المياه في الأرجنتين، وفي متحف في اسبانيا والجبال في كرواتيا

الأرجنتين: عطلة علمية في الارجنتين، الذين جاءوا لقضاء العطلة لم يتوقعوا رؤية مجموعة من اساتذة جامعة قرطبة الأرجنتينية للتحدث معهم عن العلم. ولكن بفضل برنامج تعزيز البراعة العلمية و التكنولوجيا ، السياح اصبح بامكانهم التمتع بالعطلة الصيفية وهو يتبادلون الأحاديث العلمية.
هذا البرنامج ولد بمبادرة من احد اساتذة الجامعة، الهدف منه هو جذب المزيد من الطلاب الى الدراسات العلمية. خلال العطلة على الشواطئ، ولكن أيضا في الساحات العامة في المدينة، أو في القاعة ، الأساتذه يحاولون جذب المارة إلى العلم. الأجهزة المعروضة والتجارب المختبرية غالبا ما تثير اهتمامهم. هؤلاء الأساتذه يعملون في الإجازة لأنهم يرغبون جذب اهتمام وشغف الطلاب للتوجه الى الجامعات . وزارة العلوم و التكنولوجيا، هي التي تعزز هذا المشروع .

programa-de-divulgacion-cientifica

اسبانيا:متحف للخيالات العلمية المتاحف أماكن وجدت لتحسين المعارف. لكن في قرطبة، هناك معرض جديد يذهب الى أبعد من هذا: إنه يعمل على تحفيز مخيلة الزوار. .متحف الأأفكار والاختراعات يقترح على الطلاب إظهار قدرتهم الإبداعية، فالخيال هو الذي يؤدي الى الإختراع.
هذا المتحف يعرض الاختراعات القادمة من مختلف أنحاء العالم.
فكرة صغيرة قد تؤدي الى اختراع كبير. هذا ما يفعل هؤلاء الأطفال هنا. أنها طريقة تغير المناهج الكلاسيكية.
مرة في الشهر، المتحف ينظم مسابقة للأطفال. الجائزة هي لأفضل اختراع. انه مصنوع بطريقة جيدة، ومسجل رسميا باعتباره نموذجا أوليا. مهمة مسؤول الموقع هي تشجيع الأطفال على الخروج ، في بعض الأحيان، من نطاق التعليم التقليدي.

Gospain

كرواتيا: تعليم الإنقاذ

تسلق الجبال يتطلب اتخاذ بعض الاحتياطات. في كرواتيا، الأطفال شاركوا في نشاطات لاكتشاف الطبيعة، ولكن أيضا لمعرفة التصرف في حالة وجود المخاطر.فالسير لمسافات طويلة غالبا ما يكون لقضاء اوقات ممتعة. لكنه يمكن أن يتحول أحيانا إلى كابوس، عند وقوع حادث ما.
في هذه المدرسة، يتعلم الطلاب كيفية مواجهة المشاكل وما يجب القيام به من الإسعافات الأولية. ان فكرة الإغاثة والمعارف التي حصلوا عليها في هذه الورش مفيدة لهم في كل مكان، سواء في الجبال أو في المدرسة او في صالة الالعاب الرياضية.
هذه المدرسة هي الأولى من نوعها بالنسبة لهؤلاء الأطفال الذين لم يسبق لهم الذهاب الى الجبل بدون عوائلهم. انها الأولى ايضا بالنسبة للمسؤولين في المنظمة الكرواتية للسير في الجبال. التسلق هو جزء من عملية التعلم.
انه نشاط يتيح للأطفال معرفة أفضل الطرق للتغلب على الخوف.